Foto: Fredrik Sandberg / TT
Foto: Fredrik Sandberg / TT
3.9K View

انتشار العدوى بين غير الملقحين.. والشباب أكثر إصابة

الكومبس – ستوكهولم: أعلنت نائبة مستشار الدولة لشؤون الأوبئة كارين فيسيل أن السويد سجلت 15 إصابة بالمتحور الجديد MY من فيروس كورونا.

وقالت فيسيل في مؤتمر صحفي اليوم “سجلنا 15 حالة منذ بضعة أشهر حتى الآن في عدد من المحافظات. هناك عدد قليل أسبوعياً لكن لا زيادة مع مرور الوقت”.

وأضافت فيسيل أنها أكثر قلقاً بشأن الانتشار المستمر للعدوى من قلقها إزاء المتحور الجديد، موضحة أن “القلق الأكبر هو أن هناك انتشار للعدوى بشكل عام. نحن بحاجة لإبقاء أعيننا مفتوحة على المتحورات الجديدة، لكن لا يوجد قلق بشأن هذا المتحور بالذات”.

وتابعت “اللقاحات لها تأثير جيد ضد جميع المتحورات المعروفة”.

وكانت منظمة الصحة العالمية حذرت أمس من المتحور الجديد “My”.

واكتشف المتحور الجديد الذي يسمى علمياً B.1.621 في كولومبيا كانون الثاني/ يناير الماضي. وأثار الجدل حول احتوائه على طفرات يمكن أن تجعله أكثر مقاومة لللقاحات التي جرى تطويرها حتى الآن.

ارتفاع الإصابات بين غير الملقحين

ولفتت فيسيل إلى أن “انتشار عدوى كورونا زاد على نطاق واسع عالمياً في الأسابيع الأخيرة. وهناك مستويات عالية حقاً في جميع أنحاء العالم حالياً”.

وخلال الشهرين الماضيين، شهدت السويد زيادة في العدوى. وكانت المجموعات غير الملقحة هي التي تصاب بالعدوى أساساً، حيث لا تزال الإصابات في الفئة التي تتراوح أعمارها بين 20 و29 عاماً مرتفعة، وكذلك من تتراوح أعمارهم بين 10 و19 سنة، حسب فيسيل التي أكدت أن أرقام السويد منخفضة من حيث عدد الوفيات مقارنة بالبلدان الأخرى في أوروبا.

وأضافت “لدينا انتشار للعدوى، لا توجد زيادة كبيرة، لكنها موجودة وتتزايد”.

الجرعة الثانية ضرورية

ومن أجل تخفيف القيود، حثت فيسيل الناس على الالتزام باتباع التعليمات الصحية والحصول على الجرعة الثانية من اللقاح. وقالت رداً على سؤال حول المتحور دلتا المنتشر في السويد “لا بد من أخذ الجرعتين. نرى أن تأثير الجرعة الواحدة لا يوازي تأثير الجرعتين”.

في حين لفت القائم بأعمال مدير الرعاية الصحية في ستوكهولم، يوهان برات، إلى أن معظم الذين دخلوا المستشفيات بسبب كورونا كانوا غير ملقحين.

وأضاف “بحثنا في عدد مرضى كورونا الذين دخلوا المستشفيات خلال الأسابيع الـ12 الماضية. وتبين أن أكثر من 90 بالمئة منهم لم يأخذوا جرعتي اللقاح، والغالبية العظمى منهم غير ملقحين إطلاقاً”.

إحصاءات كورونا

وذكرت هيئة الصحة العامة أنها لن تحدّث الإحصاءات الخاصة بوفيات كورونا اليوم بسبب تحديثات تقنية. وكانت السويد سجلت 14 ألفاً و692 وفاة منذ انتشار العدوى في البلاد.

ووصل إجمالي الإصابات المؤكدة إلى مليون و129 ألفاً و131 حالة، بزيادة 1214 إصابة عن أرقام أمس.

ويوجد حالياً 48 مريضاً بكورونا في وحدات العناية المركزة، وهو أكثر بـ4 أشخاص من أرقام أمس.

وفي أرقام التطعيم، تلقى 6 ملايين و724 ألفاً و794 شخصاً جرعة واحدة من اللقاح على الأقل، ما يعادل 82.1 بالمئة من السكان البالغين. في حين حصل 5 ملايين و797 ألفاً و244 شخصاً على الجرعتين بنسبة 70.8 بالمئة من البالغين.

Related Posts