Lazyload image ...
2015-07-29

الكومبس – يوتوبوري: تبحث الشرطة الدولية، “الإنتربول” بطلب من الشرطة السويدية، عن شاب يبلغ من العمر 26 عاماً، من مدينة يوتوبوري، يُشتبه بتورطه في إرتكاب جرائم قتل إرهابية في سوريا، بحسب الشرطة.

وتحتجر الشرطة في المدينة شخصين يبلغان من العمر، 30 و 32 عاماً، للإشتباه بإرتكابهما جرائم مماثلة في سوريا في العام 2013، حيث يُشتبه أن يكون الشخص الذي تبحث عنه الشرطة الدولية قد ساعد في إرتكاب الجرائم المذكورة.

وكانت محكمة يوتوبوري قد أصدرت قراراً غيابياً بإلقاء القبض على المشتبه به في الـ 22 من شهر تموز/ يوليو الحالي.

وقال المدعي العام روني ياكبسون في حديث لصحيفة “إكسبرسن”، إن من غير المعلوم مكان تواجد المشتبه به، وأنه طلب من الشرطة الدولية، يوم أمس، البحث عنه لأن الشرطة السويدية لم تتمكن من إلقاء القبض عليه على أراضيها.

وبحسب ياكبسون، فأن الشكوك والنظريات تقول بأن المشتبه به قد غادر السويد ويوجد في سوريا، حيث يُشتبه بإرتكابه الجرائم هناك.

وأوضح ياكبسون، أن معلومات جهاز الأمن السويدي، سيبو، تشير الى تواجد المشتبه به في سوريا حالياً لكنه من الصعب تأكيد ذلك.

ولم يعلق المدعي العام فيما إذا كانت الشبهات تدور حول قيام المشتبه به بجريمة قتل واحدة أو عدة جرائم، لكنه أوضح أنه متورط في ذلك، رافضاً الإفصاح عن المزيد من المعلومات حول ذلك.

Related Posts