Lazyload image ...
2015-04-29

الكومبس – ستوكهولم: قررت مصلحة الأدوية وقف بيع الحبوب المُسكِنة مثل Alvedon وPanodil والبراستيمول في متاجر بيع المواد الغذائية، إعتباراً من الأول من شهر تشرين الثاني / نوفمبر القادم.

وقالت المصلحة إن سبب المنع يعود الى زيادة حالات التسمم بتأثير تلك المسكنات، خاصة بين الشابات الصغيرات اللواتي يحاولن إلحاق الأذى عمداً بأنفسهن منذ أن سُمح ببيعها خارج الصيدليات منذ نحو ستة أعوام.

ولن يشمل قرار وقف بيع المسكنات جميع أنواعها بل الأقراص التي يجري تناولها وبلعها بالكامل، وليس على سبيل المثال التحاميل والمحاليل التي تُذّوب في الماء قبل تناولها والأقراص الفوارة.

وإستندت المصلحة في قرارها على نتائج دراسة قامت بها، أظهرت أن عدد حالات التسمم تضاعف بين عامي 2000-2013. وأن منحى تلك الزيادة بدا واضحاً بعد العام 2009، عندما بدأ بيع حبوب البراستيمول خارج الصيدليات. وإرتفعت نسبة تسمم الأشخاص منذ ذلك الحين بمقدار 40 بالمائة ومن نحو 1100 شخص الى نحو 1500 شخص.

وإستنتجت المصلحة من دراستها، أن هناك علاقة بين زيادة توافر مادة الباراستيمول المسكنة وعدد حالات التسمم.

وقال غيدبوري، إنه من المهم التذكر أن مادة البراستيمول ستبقى متوفرة خارج الصيدليات، لكن بأشكال أخرى وأن الأدوية البديلة المتاحة للبيع خارج الصيدليات، جرى تقييمها على أنها آمنة ولا تعتمد على غيرها من المنتجات الُمباعة.

 

Related Posts