Lazyload image ...
2015-05-07

الكومبس – ستوكهولم: أظهرت مؤشرات منظمة أنقذوا الطفولة Rädda barnen، التي تعدها سنوياً حول الأمومة أن السويد هي واحدة من أفضل دول العالم بالنسبة للأمهات وأطفالهن.

وجاءت دول الشمال الأوروبي الخمسة في صدارة التصنيف الذي أعدته المنظمة حول الأمومة، مبينةً أن العيش وإنجاب الأطفال ليست فكرة سيئة في دول السويد والنرويج وفنلندا والدنمارك وآيسلندا، فالأطفال وأمهاتهم يشعرون بشكل أفضل في هذه البلدان.

وقالت الأمينة العامة لمنظمة أنقذوا الطفولة Elisabeth Dahlin لصحيفة ميترو إن هذه البلدان متطورة نسبياً من الناحية الاقتصادية، مما يضمن تمتع الطفل وأمه بالصحة العامة.

وبينت أن السويد جاءت في المرتبة الخامسة بين دول الشمال الأوروبي، مؤكدةً أن الفرق بين البلدان الصغيرة والكبيرة يزداد نسبياً، ومثال ذلك الفرق الشاسع بين السويد والولايات المتحدة الأمريكية.

وأوضحت داهلين أن الدول الصناعية مثل الولايات المتحدة الأمريكية تحتل مرتبة متأخرة جداً في قائمة التصنيفات، وذلك لأن المخاطر التي يتعرض لها الأطفال هي أكثر بعشر مرات من الدول غير الصناعية.

وأكدت على أهمية زيادة الوعي لضمان وقاية الأم وطفلها وحصولهم على الرعاية الصحية، مشيرةً إلى ضرورة التواصل مع الفئات المعرضة للخطر، مثل اللاجئين والمهاجرين الأجانب في المجتمع وتأمين السلامة العامة لهم.

وذكرت المنظمة أن المخاطر التي تواجه الأم تتعلق بالمستويات التعليمية المتدنية وعدم الوعي بأهمية الصحة العامة.

أهم الدول التي جاءت في صدارة قائمة أفضل البلدان للأمهات وإنجاب الأطفال هي على النحو التالي:

1- النرويج

2- فنلندا

3- آيسلندا

4- الدنمارك

5- السويد

6- هولندا

7- إسبانيا

8- ألمانيا

9- استراليا

10- بلجيكا

أما الدول التي احتلت قائمة أسوأ البلدان بالنسبة للأمهات، فهي وفق الترتيب التالي:

1- هاييتي

2- سيراليون

3- غينيا بيساو

4- تشاد

5- ساحل العاج

6- غامبيا

7- النيجر

8- مالي

9- جمهورية إفريقيا الوسطى

10- جمهورية الكونغو الديمقراطية

11- الصومال