Lazyload image ...
2012-06-23

حسب صحيفة "ذي لوكال" الصادرة باللغة الانكليزية من السويد، وجه القضاء السويدي، أمس الخميس، اتهاما رسمياً، لرجل قام بقطع شفة زوجته، وأكلها، والسبب هو "لكي لا تتمكن من تقبيل رجل آخر بعده" ونقلت الصحيفة عن الإدعاء، أن الرجل البالغ من العمر 52 عاماً والذي يعمل أستاذاً جامعياً، أصيب بنوبة غضب وغيرة في مايو/أيار الماضي، بعد أن طلبت منه زوجته الطلاق،

حسب صحيفة "ذي لوكال" الصادرة باللغة الانكليزية من السويد، وجه القضاء السويدي، أمس الخميس، اتهاما رسمياً، لرجل قام بقطع شفة زوجته، وأكلها، والسبب هو "لكي لا تتمكن من تقبيل رجل آخر بعده" ونقلت الصحيفة عن الإدعاء، أن الرجل البالغ من العمر 52 عاماً والذي يعمل أستاذاً جامعياً، أصيب بنوبة غضب وغيرة في مايو/أيار الماضي، بعد أن طلبت منه زوجته الطلاق، فانتظرها لتنام، وقطع شفتها السفلى وأكلها، كما أصاب ذراعيها بجروح، وقال محامي الإدعاء جيكوب هولمبورغ، إن الرجل "قام بذلك حتى تعجز عن التقبيل مجدداً.

وأضاف المحامي نقلا عن المتهم : سأحاكم ربما بـ 4 سنوات، ولكن أنت ستحكمين إلى الأبد بما أردته لك.

وفق الإدعاء العام، هناك قناعة أن الرجل لم يكن يعتزم قتل زوجته بل جعلها تعاني، فهو اتصل بالشرطة بنفسه وانتظر معها حتى جاء الإسعاف. وفي حال إدانة الرجل، فستتراوح عقوبته بين 4 إلى 10 سنوات. المرأة التي أصبحت بشفة واحدة فقط، تقيم حالياً في مكان سري، تحت حماية الشرطة، فيما حاول جراحو تجميل ترميم شفتها، لكن الضرر ، كما يبدو سيبقى واضحا