Jeppe Gustafsson / TT
(أرشيفية)
Jeppe Gustafsson / TT (أرشيفية)
2021-06-26

 الكومبس – أخبار السويد: اعتبرت الشرطة السويدية، أن إجراء انتخابات إضافية، سيكون بمثابة تحد كبير لها في ظل القيود التي ينص عليها قانون جائحة كورونا المؤقت.

ويفرض هذا القانون، قيودًا على عدد الأشخاص في التجمعات العامة، ولهذا تعتقد الشرطة أن ذلك من أصعب التحديات التي يجب التعامل معها إذا جرت انتخابات إضافية.

وقال رئيس الشرطة يوناس هايسينغ لراديو إيكوت، “يجب أن نحافظ ونضمن أن الناس يمكن أن يجتمعوا ويعبروا عن رأيهم خلال الانتخابات. ومن ناحية أخرى، فإن تطبيق قانون الوباء يعني أننا قد نحتاج إلى حل بعض التجمعات”.

وتنتظر السويد، يوم الاثنين، قرار رئيس الحكومة، ستيفان لوفين، الذي سحب البرلمان الثقة منه، فيما إذا كان سيدعو لانتخابات مبكرة، أو أنه سيستقيل ليُجري رئيس البرلمان جولات مع قادة الأحزاب بهدف تكليف حكومة جديدة.

وفي حال صدور قرار بإجراء انتخابات مبكرة، فإنه يجب أن تعقد في غضون 3 أشهر.

ووفق قانون وباء كورونا المؤقت، الذي صدر قبل عدة أشهر، تحظر التجمعات العامة، وهو ما قد يكون صعباً تطبيقه خلال مشاركة السويديين بعملية التصويت.

Related Posts