الشرطة السويدية تستعد لتأمين زيارة رئيس سفاريا ديموكراتنا إلى مستشفى في مالمو
Published: 4/9/14, 11:13 AM
Updated: 4/9/14, 11:13 AM

الكومبس – مالمو: تستعد الشرطة السويدية لحماية زيارة Jimmie Åkesson، رئيس حزب سفاريا ديموكراتنا المعادي للمهاجرين، من احتجاجات كبيرة، وذلك بعد تظاهر موظفي القطاع الصحي ورجال الإطفاء في مالمو منذ عدة أيام، احتجاجاً على زيارته للمستشفى الجامعي في المدينة المقررة اليوم. 

الكومبس – مالمو: تستعد الشرطة السويدية لحماية زيارة Jimmie Åkesson، رئيس حزب سفاريا ديموكراتنا المعادي للمهاجرين، من احتجاجات كبيرة، وذلك بعد تظاهر موظفي القطاع الصحي ورجال الإطفاء في مالمو منذ عدة أيام، احتجاجاً على زيارته للمستشفى الجامعي في المدينة المقررة اليوم.

وفي تصريحات للشرطة أكّدت بأنها ستبقى في المكان طوال اليوم، لكنها لا تتوقع أعمال شغب كبيرة، حيث يبدأ Åkesson مؤتمراً صحفياً أمام المستشفى قبل الظهر، يليه زيارة إلى قسم الطوارئ والأعصاب.

وكان 250 شخصاً من العاملين في المستشفى الجامعي قد وقّعوا الأسبوع الماضي رسالة مفتوحة تعترض على الزيارة، ما أدى لاحقاً إلى تلقي بعض الموقعين على الرسالة لتهديدات بالقتل، لكن الحزب نأى بنفسه عن هذه التهديدات.

وكانت إدارة المستشفى قد طالبت بشكل مستمر بعدم تحديد الزيارة، وذلك بسبب نشاطات الحزب السياسية المثيرة للجدل، والمعادية للمهاجرين.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

الكومبس © 2022. All rights reserved