الشركات المنتجة للمراهم الواقية من الشمس لا تتبع القوانين

: 6/24/19, 3:57 PM
Updated: 6/24/19, 3:57 PM
Foto: Thomas Brun/NTB/TT
Foto: Thomas Brun/NTB/TT

الكومبس – ستوكهولم: حذرت مصلحة الأدوية السويدية، من أن الكثير من المراهم والكريمات التي تباع على أنها واقية من أشعة الشمس الضارة، لا تلتزم بالشروط والمعايير القانونية المتبعة في السويد.

وذكرت أنه
غالبا ما يتم تجاهل كتابة نص تحذيري على العبوات، يُحّذر الناس من مخاطر أشعة الشمس.

وقالت شارلوتا
بيوركبيك من المصلحة المذكورة في تصريح لوكالة الأنباء السويدية TT إن من المهم أن تتحمل الشركات المسؤولية عن ذلك.

وأضافت أن الشخص
البالغ يجب ان يأخذ حوالي 6 ملاعق صغيرة من كريم واق من الشمس للحصول
على حماية جيدة، لكن الكثير من الأشخاص لا يقومون بذلك.

ويوصي الخبراء بتجديد
وضع الكريم على الجسم عدة مرات خلال النهار، خاصة بعد الاستحمام.

جدير ذكره أن معدلات
الإصابة بسرطان الجلد ارتفعت في عموم العالم، وسجلت السويد المرتبة الرابعة دولياً
في عدد حالات الإصابة قياساً بعدد السكان، وفقاً لبحث ألماني ضم 62 دولة.

وبحسب البحث،
فإن الكشف عن حالات الإصابة الجديدة كان الأكبر في نيوزيلندا، وأستراليا وسويسرا.

ووسط حرارة
الصيف فإن القليل يتجنبون التعرض المباشر للشمس وأشعتها الساخنة.

ومع وجود أشعة
شمس قوية، تأتي المخاطر أيضاً. وفي الوضع العادي يتم تشخيص ما يقرب من 3000 حالة
إصابة بسرطان الجلد الخبيث سنوياً في السويد، فيما يموت أكثر من 500 شخص سنوياً
نتيجة الإصابة.

يقول بروفيسور
علم الأورام في معهد كارولينسكا يوهان هانسون للتلفزيون السويدي: “نحن في السويد
نحب الشمس كثيراً. سرطان الجلد هو من أكثر الأورام السرطانية التي تنمو بسرعة
وبنسبة 6 بالمائة زيادة في حالات الإصابة سنوياً. ويعتمد ذلك الى حد كبير على
أسلوب حياتنا، كالسفر الى بلدان الشمس مرات عدة في العام والتعرض للأشعة
الاصطناعية عندما يكون المرء صغيراً في السن”.

Alkompis Communication AB 559169-6140 © 2023.