Lazyload image ...
2014-06-10

  الكومبس – ثقافة انهى مهرجان الأطفال والشباب للموسيقى عروضه اول من امس في مدينة اوريبرو، وذلك بفوز الطفلة يوليا كدهامر 

الكومبس – ثقافة: انهى مهرجان الأطفال والشباب للموسيقى المعروف بـ Lillamelodifestivalen عروضه اول من امس في مدينة اوريبرو، وذلك بفوز الطفلة يوليا كدهامر في الأغنية Du är inte ensam التي قدمتها بشكل مميز جعلتها تصل الى النهائيات.

وتنافس في التصفيات النهائية اثنى عشر صبية وصبيا من الموهوبين الذين تم اختيارهم من بين خمسين متسابقا بعد ثلاثة اسابيع من العروض التنافسية بين اطفال السويد الذين يعدهم المجتمع ليكونوا صورة لفناني المستقبل.

هذا ويقود الفوز في " ليلا ميلوديفيستفالن" الى اليوروفيشن بنسخته الشبابية في شهر ديسمبر كانون اول القادم حيث يتدرب الشباب والمتابعون والمهتمون على طرق التنافس التي تعتمد الإتقان والموهبة الأفضلية.

ويشهد الصيف الحالي في السويد مسابقات وتصفيات ولجان في عدد من الأقاليم لأختيار فنانين وعازفين جددا من الشباب وزجهم في الفرق الموسيقية الكبرى . ويشارك في التحكيم فنانون من اسيا واوربا لإختيار الأفضل بمعايير دولية.

Related Posts