وقفة في ستوكهولم تطالب إيران بالإفراج عن أحمد رضا جلالي

Foto: Anders Wiklund / TT
وقفة في ستوكهولم تطالب إيران بالإفراج عن أحمد رضا جلالي Foto: Anders Wiklund / TT
2022-05-19

أنباء عن قرب إعدام الباحث السويدي الإيراني أحمد رضا جلالي

الكومبس – ستوكهولم: قالت منظمة العفو الدولية إن إيران تحتجز المحكوم عليه بالإعدام الباحث السويدي الإيراني أحمد رضا جلالي “رهينة”، وتحاول إقناع بلجيكا والسويد بتقديم تنازلات في قضيتين تتعلقان بمسؤولين إيرانيين سابقين.

وكتبت المنظمة في بيانٍ اليوم أن “الأدلة التي تم جمعها تشير بقوة إلى أن السلطات الإيرانية تحتجز جلالي رهينة وتهدد بإعدامه من أجل إجبار السويد وبلجيكا على استبداله بمسؤولين إيرانيين سابقين أدينوا أو يحاكمون في الخارج”.

وكان أحمد رضا جلالي (49 عاماً) الذي حصل على درجة الدكتوراه في طب الكوارث من معهد كارولينسكا العام 2012، تعرض للاعتقال من جهاز المخابرات الإيراني في أبريل 2016، أثناء وجوده في البلاد بدعوة من جامعة إيرانية. وحكم عليه بالإعدام في العام 2017، بتهمة التجسس لصالح إسرائيل. ونفت السويد هذه المزاعم، لكن وسائل إعلام إيرانية ذكرت مؤخرا أنه قد يتم إعدامه قبل 21 مايو.

وجاءت المعلومات عن قرب موعد الإعدام بالتزامن مع اختتام محاكمة المسؤول الإيراني السابق حميد نوري في محكمة ستوكهولم، بتهمة انتهاك القانون الدولي وارتكاب جرائم قتل خلال عمليات إعدام جماعية في إيران العام 1988. وفي بلجيكا، يقضي دبلوماسي إيراني يدعى أسد الله أسدي عقوبة بالسجن بعد إدانته بالتواطؤ في التخطيط لهجوم إرهابي على منفيين إيرانيين في باريس العام 2018. ووفقاً لمنظمة العفو الدولية، تريد السلطات الإيرانية عقد صفقة مبادلة بين جلالي والمسؤولين الاثنين.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

Related Posts