Lazyload image ...
2012-06-14

يعيش الداعية الإسلامي يوسف القرضاوي تجربة زواج جديدة، منذ طلاقه الشهير من الجزائرية أسماء بن قادة، التي أصبحت برلمانية باسم حزب جبهة التحرير الوطني.

يعيش الداعية الإسلامي يوسف القرضاوي تجربة زواج جديدة، منذ طلاقه الشهير من الجزائرية أسماء بن قادة، التي أصبحت برلمانية باسم حزب جبهة التحرير الوطني.

وأكدت جريدة "أخبار اليوم المغربية"، أنّ رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين عقد قرانه على مغربية من منطقة بن جرير تصغره بـ37 عامًا.

وذكرت الصحيفة أن القرضاوي تعرف عن طريق بعض معارفه في الرباط، على مغربية تدعى عائشة المفنن، وقرر الزواج بها حيث تم عقد القران في قطر. وتم العقد، أخيرًا، عن طريق ‘وكالة’ وقعتها الزوجة الجديدة.

وكانت عائشة المفنن قد طلبت اللقاء بالقرضاوي للتعرف عليه مباشرة، بعدما اقترح عليها بعض الوسطاء الموضوع، فتم اللقاء بينهما في العاصمة التونسية بحضور شقيقها، وذلك قبل توقيع العقد.

وعرف عن عائشة المفنن انخراطها في العمل الاجتماعي بشكل فردي، وهي موظفة في الرباط، وتقطن في مدينة سلا الجديدة، وتبلغ من العمر 49 عامًا.

يذكر أن القرضاوي من مواليد سنة 1926.

Related Posts