المحافظون والاشتراكيون الديمقراطيون يعملون على تنظيم استقبال البلديات للقادمين الجدد
Published: 6/23/14, 1:33 PM
Updated: 6/23/14, 1:33 PM

الكومبس – ستوكهولم: كلّف حزبا الاشتراكي الديمقراطي والمحافظين لمنسقين اثنين، مهمة القيام بتنظيم ومراقبة استقبال مجالس البلديات لللاجئين بشكل متساوٍ.

الكومبس – ستوكهولم: كلّف حزبا الاشتراكي الديمقراطي والمحافظين لمنسقين اثنين، مهمة القيام بتنظيم ومراقبة استقبال مجالس البلديات لللاجئين بشكل متساوٍ.

وبحسب القانون، فإن على جميع المجالس البلدية أن تكون مستعدة لاستقبال اللاجئين، وهو ما لا يحصل على أرض الواقع.

واقترح المنسقان Gunnar Hedberg عن حزب المحافظين و Lars Stjernkvist عن الاشتراكي الديمقراطي، أن يكون لمصلحة الهجرة تنظيماً أكبر ومنشآت أكثر واستراتيجيات أفضل، لتجنب مشاكل الحلول الطارئة السيئة والمكلفة.

وكتب المنسقان في صفحة النقاش بصحيفة "سنفسكا داغبلادت"، أنه من الضروري أن يجري توزيع اللاجئين، حيث تتوفر فرص جيدة للعمل والدخول إلى الحياة الاجتماعية.

وبسبب التدفق الكبير والمستمر للاجئين الذي تشهده السويد، تواجه مصلحة الهجرة صعوبات جادة في التعامل مع القضايا وتوفير السكن للقادمين الجدد، إذ يضطر الآلاف للبقاء في منشآت المصلحة حتى بعد حصولهم على قرارات الإقامة.

ولمواجهة الرفض الذي تقابل به مصلحة الهجرة من قبل بعض البلديات في استلام القادمين الجدد، أقرت الحكومة في وقت سابق قانوناً تلزم بموجبه جميع البلديات باستلام اللاجئين.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

الكومبس © 2022. All rights reserved