Lazyload image ...
2014-06-25

الكومبس – ستوكهولم: في تقييم مغاير لقرار محكمتي الستئناف والمحكمة الإدارية، اعتبرت المحكمة الإدارية العليا، قرار مفتشية المدارس بإغلاق مدرسة لوندسباري، الخريف الماضي، قراراً صحيحاً.

الكومبس – ستوكهولم: في تقييم مغاير لقرار محكمتي الستئناف والمحكمة الإدارية، اعتبرت المحكمة الإدارية العليا، قرار مفتشية المدارس بإغلاق مدرسة لوندسباري، الخريف الماضي، قراراً صحيحاً.

وبحسب وسائل الإعلام السويدية فإن المحكمة أوضحت في قرارها، أن الانتهاكات الداخلية التي تعرض لها طلبة المدرسة، أمر يتولى مسؤوليته القائمين عليها.

وقالت القاضية في المحكمة إليزابيث رينينك، إنه إذا لم يتبع القائمون على المدرسة، متطلبات قانون التعليم لمنع حدوث الانتهاكات بحق الطلبة ضمن الأنشطة المدرسية، فإنه يجب على مفتشية المدارس، التدخل لتصحيح أوجه القصور.

وكانت هيئة تفتيش المدارس، قررت غلق المدرسة بعد انتهاكات التي تعرض لها طالبان على يد زملاء لهم في أحد دور السكن الخاصة بالمدرسة، الخريف الماضي.

وقالت الهيئة إن سلامة الطلبة في دور السكن الخاصة بالمدرسة لها أهمية كبيرة على سلامتهم في الصف.

Related Posts