Lazyload image ...
2012-06-27

ومن أجل التغلب على موقف قتل القطط المتكرر إعتادت المرأة شرب الكحول قبل قيامها بوضع القطط حديثة الولادة في حقائب بلاستيكية ومن ثم ادخالها في حجرة التجميد في المطبخ. وبعد ذلك كانت تضطر لمغادرة الغرفة هربا من أصوات المواء الحزين.

الكومبس – على مدى ثلاث سنوات قامت المرأة بأخذ قطط حديثة الولادة ووضعتها في حجرة التجميد (فريزير) بعيد ولادتها، بحسب ما نشرته صحيفة أفتونبلاديت. وبررت المرأة أفعالها بالادعاء بفقرها الشديد الذي منعها من إرسال القطط إلى طبيب بيطري ليقوم بما يعرف بـ "الموت الرحيم" للتخلص من القطط.

ومن أجل التغلب على موقف قتل القطط المتكرر إعتادت المرأة شرب الكحول قبل قيامها بوضع القطط حديثة الولادة في حقائب بلاستيكية ومن ثم ادخالها في حجرة التجميد في المطبخ. وبعد ذلك كانت تضطر لمغادرة الغرفة هربا من أصوات المواء الحزين.

وخلال المحاكمة التي جرت في محكمة محافظة كالمار (Kalmar)، اعترفت المرأة بقتلها للقطط لكنها أصرت على عدم وجود نية بالتسبب بالمعاناة لها. وهو ما عارضه مسؤولون من الطب البيطري في المحافظة حيث أكدوا للمحكمة أن الحيوانات الصغيرة فعلا تعرضت للقتل بشكل طويل ومؤلم.

وعليه أدانت المحكمة المرأة وغرمتها وأصدرت حكما مع وقف التفيذ بتهمة القسوة تجاه الحيوانات. وإضافة لذلك قامت الهيئة الإدارية في المحافظة بمنع المرأة من امتلاك حيوانات أليفة، وتربية حويانات أليفة والاعتناء بحيوانات أليفة يمتلكها أشخاص آخرون.

المصدر: The Local

Related Posts