المزيد من الثلوج والبرد في طريقهما الى السويد هذا الأسبوع
Published: 3/17/14, 1:28 PM
Updated: 3/17/14, 1:28 PM

الكومبس – ستوكهولم: تسبب تساقط الثلوج في العاصمة ستوكهولم وضواحيها، صباح اليوم، الى وقوع سلسلة من الحوادث المرورية، فيما يُتوقع تساقط المزيد منها خلال الأسبوع الحالي.

الكومبس – ستوكهولم: تسبب تساقط الثلوج في العاصمة ستوكهولم وضواحيها، صباح اليوم، الى وقوع سلسلة من الحوادث المرورية، فيما يُتوقع تساقط المزيد منها خلال الأسبوع الحالي.

وفوجئ سكان العاصمة وضواحيها، صباح اليوم، بكميات الثلوج المتساقطة، التي حاصرت مناطق أخرى في بعض مناطق جنوب السويد، في الوقت الذي يُتوقع فيه ان يستمر تساقطها خلال اليوم.

واشار إيان إنغبلوم من مركز الإرصاد الجوية الى طبيعة الجو المتوقع هذه الايام والذي وصفه بانه " مخادع "، فمن الأجواء الربيعية الدافئة التي عاشتها السويد، الإسبوع الماضي الى تساقط الثلوج وإنخفاض درجات الحرارة الى دون الصفر المئوي، هذا الأسبوع. وحذّر إنغبلوم من مخاطر الإنزلاق خلال المساء.

حوادث سير

وترافق تساقط الثلوج مع وقوع سلسلة من الحوادث المرورية التي شهدتها مناطق مختلفة من السويد، حيث في غضون ساعتين فقط، وقعت 16 حادثة مرورية في ستوكهولم ومناطقها بعد الساعة السابعة من صباح اليوم.

وتتركز مخاطر الحوادث المرورية على الطرق الصغيرة التي لم يجر رشها بالملح، فيما رُشت الكبيرة منها.

وتأثرت حركة نقل المسافرين بباصات SL بتساقط الثلوج، مسببة التأخير لعدد من الرحلات في Tyresö و Söderort و Norrtälje. كما تم إلغاء العديد من الرحلات وتوقفت حركة الباصات في بعض المناطق، تحسباً من مخاطر الإنزلاق.

وستستمر الأجواء غير المستقرة خلال هذا الأسبوع، وسيعاود الإنجماد ثانية ليل الإربعاء القادم.

وستتأثر المناطق الجنوبية من السويد بالمنخفض الجوي، ما يعني المزيد من تساقط الأمطار، فيما ستنخفض درجات الحرارة الى حد كبير، ليلة الأربعاء، حيث ستصل في المناطق الشمالية الى 30 درجة تحت الصفر، وفي دالانا ستبلغ 10 درجة تحت الصفر.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

الكومبس © 2022. All rights reserved