Lazyload image ...
2015-09-25

الكومبس – وكالات: تفيد تقارير وكالات الأنباء ان الآف اللاجئين لا يزالون يتدفقون الى أوروبا كل يوم، رغم الإجراءات التي إتخذتها العديد من الدول الأوروبية.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية، إن الذين حاولوا بلوغ اوروبا الغربية عبر البلقان كانت اعدادهم كبيرة جدا يوم الجمعة، بعد يومين من قمة اوروبية استثنائية سعت الى توفير استجابة مشتركة لهذه الظاهرة. ووصل حوالى 4500 شخص الى الحدود النمساوية بين منتصف الليل والساعة 4,30  آتين من المجر، بحسب ما اعلنت الشرطة النمساوية.

ويوم الخميس، وصل ما مجموعه 7500 مهاجر الى الحدود النمساوية وهو عدد اقل من عشرة آلالف كان يتوقع وصولهم. وتسعى غالبية هؤلاء للوصول الى المانيا.

اما في المجر، فتراجع التدفق بشكل طفيف الخميس حيث تم تسجيل 8104 مهاجرين، مقارنة بـ10046 تم تسجيلهم الاربعاء، بحسب ما اعلنت الشرطة المجرية الجمعة. ويصل هؤلا اللاجئون بشكل حصري تقريبا من كرواتيا، بعدما اغلقت بودابست حدودها مع صربيا في 15 ايلول/سبتمبر.

واشارت زغرب اليوم الجمعة الى انها سجلت 8500 وافد جديد الخميس، ليصل بذلك عدد الاشخاص الذين عبروا البلاد منذ 15 ايلول/سبتمبر الى 55 الفا.

وعلاوة على ذلك، بقي التدفق كبيرا على الحدود بين مقدونيا واليونان، حيث يعبر ما بين ثلاثة واربعة آلاف شخص يوميا، قبل التوجه الى صربيا. ولاحظ الصليب الاحمر الصربي زيادة في عدد الوافدين مباشرة من بلغاريا، الممر الاقل استخداما للمهاجرين.

وبقي الوضع متوترا صباح الجمعة على الحدود الكرواتية الصربية، بسبب القيود التي فرضتها زغرب على حركة المركبات الصربية احتجاجا على تسهيلات المرور الممنوحة للمهاجرين من قبل صربيا.

ويشكل هذا الموضوع ايضا خلافا بين المجر والنمسا، حيث من المفترض ان يلتقي قادة البلدين فيكتور اوربان وفيرنر فايمان في فيينا اليوم الجمعة.