Lazyload image ...
2015-07-09

الكومبس – ستوكهولم: قالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، اليوم الخميس، إن عدد اللاجئين السوريين في الدول المجاورة تخطى الأربعة ملايين لاجئاً ويتجه الى أن يكون نحو 4.27 مليون بحلول نهاية العام 2015.

وفي بيان صادر عن المفوضية، قال رئيسها أنطونيو غوتيريس: “هذا أكبر عدد من لاجئ الصراع منذ جيل كامل”، لافتاً الى أنه وبدل أن يقوم العالم بدعم هؤلاء اللاجئين، فأنهم يعيشون في أوضاع صعبة ويعيش فقراً مدقعاً.

وبحسب المفوضية، فأن معظم اللاجئين الفارين من الحرب والصراعات الداخلية التي تعيشها سوريا منذ ما يزيد عن الأربعة أعوام، يقيمون في لبنان والأردن والعراق ومصر وتركيا، حيث تستضيف الأخيرة لوحدها نحو 1.8 مليون سوري، بالإضافة الى 270 ألف سوري أخرين تقدموا بطلب لجوء في دول أوربا.

وبالإضافة الى ذلك، هناك 7.6 مليون سوري نازح داخل سوريا.

وقال بيان المفوضية ان حوالي 86 بالمئة من 630 ألف لاجيء سوري في الاردن يعيشون تحت خط الفقر البالغ 3.2 دولار يوميا وأن أكثر من نصف السوريين اللاجئين في لبنان وعدهم 1.173 مليون يعيشون في أماكن إيواء دون المستوى المطلوب.

Related Posts