Lazyload image ...
2012-07-17

الكومبس- وكالات أدلى الشاب السويدي الذي ألقت الشرطة القبرصية القبض عليه في 7 من الجاري باعترافات قال فيها إنه تلقى مبلغا صغيرا من المال لقاء تصوير ومراقبة بعض المناطق التي يتردد عليها السياح الاسرائيليين على الجزيرة القبرصية، حسب ما صرح به اليوم المحامي الذي عينته السفارة السويدية في قبرص للمتهم.



الكومبس- وكالات أدلى الشاب السويدي الذي ألقت الشرطة القبرصية القبض عليه في 7 من الجاري باعترافات قال فيها إنه تلقى مبلغا صغيرا من المال لقاء تصوير ومراقبة بعض المناطق التي يتردد عليها السياح الاسرائيليين على الجزيرة القبرصية، حسب ما صرح به اليوم المحامي الذي عينته السفارة السويدية في قبرص للمتهم.

المتهم وهو من أصول لبنانية وعمره 24 عاما، لم يعترف بانتمه لأية منظمة او حزب لبناني أو غير لبناني. لكنه قال إن شخصا طلب منه مراقبة حركة السياح على الجزيرة وكتابة تقرر من عدة صفحات، مؤكدا أن يقول الحقيقة.

وإلى الآن لم توجه للمتهم أية تهم رسمية، لكن بعض وسائل الإعلام أن التهمة التي يمكن أن توجه للمواطن السويدي، لها علاقة بالإرهاب، فيما أكدت مصادر الشرطة القبرصية على عدم عثورها على أية أسلحة أو متفجرات لدى المتهم ولا في مكان اقامته.

وكان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نيتنياهو اتهم حزب الله بالتخطيط لعملية على الجزيرة القبرصية، مستبقا نتائج التحقيق، فيما اعتبر الخبير في "شؤون الإرهاب Magnus Ranstorp أن حزب الله يعتمد على أشخاص يملكون حرية الحركة وسهولة التنقل وهذا يخص من يحمل جنسيات مزدوجة وجوازات سفر إضافية غير الممنوحة من بلدانهم

هذا وتقوم السفارة السويدية في نيقوسيا بمتابعة ملف القضية

وكلات ووسائل إعلام سويدية