Lazyload image ...
2015-11-10

الكومبس – النرويج: تسعى النرويج هي الأخرى الى تشديد سياسة اللجوء للحد من تدفق اللاجئين إليها، حيث أقترح الحزبان الحاكمان فيها، Høyre و Fremskrittspartiet منح طالبي اللجوء قسائم طعام بدل من المساعدات النقدية التي تقدم لهم الآن.

ونقل راديو (إيكوت) السويدي عن Harald Tom قائد المجموعة البرلمانية لحزب Fremskrittspartiet اليميني ، حديثه عن قائمة من المقترحات الساعية الى تشديد سياسة الهجرة في البلاد، قائلاً: ” إنه لأمر ضروري جداً أن نبدأ بالتقشف”.

وكانت النرويج حتى الآن من العام الجاري قد إستقبلت نحو 24000 طالب لجوء، وهو العديد الذي يزيد عن ضعف ما إستقبلته في العام الماضي بأكمله، ما دفع بمعظم الأحزاب البرلمانية الى الحديث حول الحاجة لعكس الإتجاه.

وقدم الحزبان الحاكمان، يوم أمس قائمة تضم 15 مقترحاً حول سياسة الهجرة، من بينها تشديد إجراءات لمّ الشمل للاجئين وسحب الإقامات في حال تحسنت الظروف في البلدان الأم لطالبي اللجوء.

كما ضمت المقترحات أيضاً، عدم حصول طالبي اللجوء على مساعدات نقدية من الحكومة، وإستبدالها بقسائم يمكنهم من خلالها شراء الطعام والملابس.

ويتوقع أن يُسرع البرلمان النرويجي خوضه مفاوضات مبكرة بشأن ذلك، حيث تأمل الأحزاب الحكومية التوصل الى قرار بشأن سياسة أكثر صرامة وتشديداً بما يخص اللجوء واللاجئين قبل أعياد الميلاد القادمة.

Related Posts