Lazyload image ...
2015-08-24

الكومبس – ستوكهولم: قالت تقارير صحفية سويدية إن النيران إلتهمت متجرا تاريخيا للحلويات في السويد يعود تاريخ جزء منه إلى القرن الخامس عشر الميلادي.

ويعد متجر “Elsa Andersons konditori“، الكائن في مدينة “Norberg” في وسط السويد واحدا من أكثر المقاهي الشهيرة والمقاصد السياحية في البلاد. وكافح رجال الإطفاء طويلا لإنقاذ المقهى وهو مقصد شهير للسياح، عندما اندلع الحريق هذا الأسبوع، لكنه أتى على متجر الكعك والحلويات، كما انتقلت النيران إلى المباني المجاورة وحاول رجال الإطفاء الحيلولة دون امتداد ألسنة اللهب إلى المنازل والشقق المجاورة.

ولم يصب أحد في الحريق الذي بدأت السلطات تحقيقا شاملا بشأنه لمعرفة أسبابه.

وأُسّس المتجر عام 1916 وانتقل بعد ذلك بأربعة أعوام إلى مبناه الخشبي الحالي، الذي بُني جزء منه خلال القرن السادس عشر. ويدرج متجر الكعك ومقهى الحلويات ضمن الدليل السياحي “وايت جايد” المرموق للسويد الذي يضم أفضل منافذ الغذاء والمطاعم في البلاد، ووصفت المنشأة بأنها “متجر الكعك الذي يجذب الزائرين من مسافات طويلة”.

وتناقلت الصحافة ووسائل الاتصال الاجتماعي أنباء الحريق بسرعة، بعدما أشارت الأنباء إلى أن الحريق اندلع وقت الفطور، حسبما ذكر موقع “ذا لوكال” الإخباري الأوروبي.

ويأتي الحريق بعد أسبوع واحد فقط من اندلاع حريق آخر هدد بتدمير بلدة “إيكسيو” التاريخية الخشبية في مقاطعة “يونكوبنج في جنوب السويد”، الذي أسفر عن وفاة امرأة، لكن رجال الإطفاء نجحوا في وقف انتشار النيران إلى أكثر من 50 مبنى مدرجا ضمن قائمة المباني التاريخية في المنطقة المحيطة.