Foto: Henrik Montgomery / TT
Foto: Henrik Montgomery / TT
2021-10-05

الكومبس – ستوكهولم: اقترح حزب الوسط إلغاء رسوم صاحب العمل (arbetsgivaravgiften) مقابل توظيفه الأشخاص الذين كانوا عاطلين عن العمل لفترات طويلة.

وتقدر تكلفة الاقتراح بمليار كرون سنوياً. واعتبره الحزب دعماً مؤقتاً بعد أزمة كورونا بحيث يطبق فقط في 2022 و2023.

وقدم حزب الوسط اليوم ميزانيته المقترحة للعام المقبل أو ما يعرف باسم “ميزانية الظل” التي تقدمها الأحزاب بموازاة تقديم الحكومة لميزانيتها. واقترح الحزب إنفاق 6.8 مليار كرون أكثر من الحكومة على إجراءات خلق فرص العمل، وخفض رسوم أصحاب العمل لتوظيف الشباب، وإلغائها تماماً حين توظيف العاطلين عن العمل لفترات طويلة.

وهذه أول ميزانية يقدمها الحزب منذ أربع سنوات، حيث كان يتعاون خلال السنوات الماضية مع الحكومة في تقديم ميزانيتها.

وقالت رئيسة الحزب آني لوف في مؤتمر صحفي اليوم إن “التعاون مع الحكومة انتهى مع الأزمة الحكومية الصيف الماضي. لذلك فإن هذا هو أول اقتراح ميزانية خاص بنا منذ خريف 2017″. وفق ما نقل SVT.

ويقف حزب الوسط وراء كثير من بنود حزمة التوظيف الحكومية، مثل إصلاح سوق العمل وفرص التعليم، وهي أمور ساهم الحزب في الضغط من أجلها عندما كان اتفاق يناير الذي تشكلت بموجبه الحكومة سارياً.

وقالت لوف “نحن بحاجة إلى تسهيل إعادة انطلاق السويد بعد الجائحة، من خلال خلق مزيد من فرص العمل”.

Related Posts