حرق المصحف

الولايات المتحدة تعلّق على حرق المصحف في السويد

Published: 1/24/23, 9:49 AM
Updated: 1/24/23, 2:10 PM
(AP Photo/Susan Walsh, Pool, File) TT المتحدث باسم الخارجية الأمريكية نيد برايس (أرشيفية)

الكومبس – دولية: أدانت الولايات المتحدة%d8%a7%d9%84%d9%88%d9%84%d8%a7%d9%8a%d8%a7%d8%aa-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%aa%d8%ad%d8%af%d8%a9news قيام اليميني المتطرف راسموس بالودان%d8%b1%d8%a7%d8%b3%d9%85%d9%88%d8%b3-%d8%a8%d8%a7%d9%84%d9%88%d8%af%d8%a7%d9%86news بحرق نسخة من المصحف أمام السفارة التركية في ستوكهولم، معتبرة أن العمل “ربما يكون محاولة متعمدة لإضعاف الوحدة داخل حلف شمال الأطلسي (ناتو)”.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية نيد برايس في مؤتمر صحفي أمس إن “حرق كتب تعد مقدسة لكثيرين هو عمل مهين للغاية”، كما وصفه بالعمل “البغيض والمثير للاشمئزاز”. وفق ما نقلت وسائل إعلام عربية.

وأضاف برايس أن حرق المصحف%d8%ad%d8%b1%d9%82-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%b5%d8%ad%d9%81news كان عمل شخص “يهدف إلى الاستفزاز”، مشيراً إلى أنه ربما يهدف إلى التأثير على المناقشات الجارية بشأن انضمام السويد%d8%a7%d9%84%d8%b3%d9%88%d9%8a%d8%afnews وفنلندا إلى حلف الناتو، وتباعد حليفين مقربين هما السويد وتركيا.

وتابع “نحن ندعم حرية تأسيس الجمعيات والتجمعات السلمية، كأسس للديمقراطية، لكن كما قال رئيس الوزراء السويدي، حرق الكتب المقدسة تصرف يفتقر للاحترام، وأبدى وجهة نظر سديدة بأنه ليس بالضرورة أن يكون كل ما هو قانوني لائقاً. لدينا مقولة في بلادنا: هناك أشياء قانونية وفظيعة”.

وتسعى السويد وفنلندا للانضمام إلى حلف الناتو، غير أن الرفض التركي حتى الآن يعطل ذلك.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية “نشعر أن فنلندا والسويد جاهزتان لتكونا حليفين في الناتو، وقلنا ذلك مراراً، لكن بالتأكيد هذا قرار واتفاق يجب أن تتوصل إليه فنلندا والسويد مع تركيا”.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

الكومبس © 2023. All rights reserved