Lazyload image ...
2012-09-16

الكومبس – رفضت لجنة يهود العراق في "إسرائيل" بشدة ربط قضية أملاكهم في العراق مع قضية اللاجئين لفلسطينيين، وطالبوا بتشكيل لجنة تحقيق حول تفجيرات "الكنيس" في بغداد عام 1950 واتهموا الموساد بهذه التفجيرات لإرغامهم على الهجرة لفلسطين.

الكومبس – رفضت لجنة يهود العراق في "إسرائيل" بشدة ربط قضية أملاكهم في العراق مع قضية اللاجئين لفلسطينيين، وطالبوا بتشكيل لجنة تحقيق حول تفجيرات "الكنيس" في بغداد عام 1950 واتهموا الموساد بهذه التفجيرات لإرغامهم على الهجرة لفلسطين.

وجاء في البيان أن اللجنة تطالب بإقامة لجنة تحقيق رسمية حول السبل التي انتهجها بن غوريون مع حكومة نوري السعيد في العراق عام 1950 حول المحافظة على أملاك يهود العراق، كما طالب بمعرفة من أعطى الأوامر بوضع المتفجرات في الكنيس "مسعودة" هل كانوا هؤلاء عملاء الموساد لكي يتم تسريع رحيلهم من العراق وقالوا في بيانهم: "سنطلب نصف تعويضاتنا من الحكومة الإسرائيلية والنصف الآخر من الحكومة العراقية".

يذكر أن الحكومة الإسرائيلية أعدت وثيقة تتعلق بأملاك المهاجرين اليهود من الدول العربية في حال يتم التفاوض على تعويض اللاجئين الفلسطينيين

موقع الناس