Lazyload image ...

الكومبس – أخبار السويد: كشف تقرير أعدته مؤسسة Tryggare Sverige، أن قيمة العقارات في المناطق التي توصف بالمهمشة في السويدk أخذة بالتراجع جراء تزايد جرائم العصابات والمخدرات في تلك المناطق.

وأوضح التقرير، أن مثل هذه الجرائم، قد تدفع بعض السكان وأصحاب الأعمال المتواجدين فيها إلى مغادرتها، الأمر يؤدي إلى انخفاض قيمة العقارات.

 وركز التقرير، وهو الأول من نوعه، على المناطق في مدينة يوتبوري غربي السويد، حيث تم إجراء مقابلات مع 250 من موظفي قطاع العقارات.

 وأشار هؤلاء إلى أن 21% من العائلات الإجرامية يقطنون في مساكن تابعة للشركات العقارية التي يعملون لها وأن 65% منهم لديهم مشاكل مع جرائم العصابات و74% ذكروا أن لديهم مشاكل تتعلق بجرائم المخدرات.

وصدر التقرير بهدف تكوين صورة واضحة عن وضع العقارات في المناطق المهمشة، وتقديم المشورة لشركات السكن حول كيفية معالجة السلبيات.

Related Posts