الصور من حسابات سنوالي أرورا على توكتوك وإنستغرام
الصور من حسابات سنوالي أرورا على توكتوك وإنستغرام

أحد المعلقين كتب: كالكلب يخدم سيده

الكومبس – منوعات: بعد نشرها فيديوهات صورت فيها وجبات تحضرها لزوجها يومياً، تلقت الاسترالية سونالي أرورا المتزوجة حديثاً انتقادات واسعة من متابعيها على موقع تيك توك، الذين اتهموها بأنها تتقمص دور ربة منزل في الخمسينات، مما يشكل خطراً حقيقياً على مبادئ النسوية، وفق تعبير أحدهم.

وانتقد كثير من المتابعين زوجها أيضاً، واتهموه بأنه “طفل لا يعرف كيف يعتني بنفسه”، كما اتهمه البعض بأنه عدو للمرأة.  

وأثار الموضوع جدلاً واسعاً، حيث علقت متابعة أخرى قائلة إنها لا تحضر الطعام لزوجها “لأنها ليست أمه”. كما جاء أحد التعليقات قاسياً جداً حيث قال أحدهم “كونك فخورة بأنك تحضرين له الطعام يومياً أمر مؤسف. فأن يكون الإنسان كلباً مفضلاً لدى سيده لا يغير حقيقة أن لديه سيد وأنه كلب”. وفق ما ذكرت صحيفة ميل الأسترالية.

ورداً على هذه التعليقات، أكدت سونالي (26 عاماً) أن زوجها إنسان ناضج ومتعاون وأنهما يتقاسمان جميع مسؤوليات المنزل، فهو مسؤول عن غسل الصحون وتنظيف الحمامات وكنس الأرضيات. وأكملت أنها امرأة مستقلة وتعمل في مجال الأمن الإلكتروني، لكن نظراً لأنها تعمل من المنزل، فذلك يعطيها وقتاً كافياً لتحضير هذه الوجبات لزوجها.  

وقالت سونالي “إن تحضير الطعام هو لغتي الخاصة في التعبير عن حبي”، وهو أمر يسعدها جداً، خصوصاً عندما ترى ردود فعله تجاه وجبات المختلفة التي تحضرها له. 

وأكدت سونالي أنها تتلقى العديد من التعليقات الإيجابية أيضاً وأنها ستستمر في تحضير هذه الوجبات ونشرها على موقع تيك توك. 

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

Related Posts