18.9K View

القارة تسجل أعلى درجة حرارة في تاريخها

عمدة منطقة إيطالية: روحنا تحترق

الكومبس – أوروبية: سجلت أوروبا أمس أعلى درجة حرارة تشهدها القارة في تاريخها، وهي 48.8 درجة في صقلية.

وتتأثر أجزاء من أوروبا بالمرتفع الجوي المسمى “لوسيفير” في شمال أفريقيا، ما أدى إلى اشتعال حرائق كبيرة في بلدان البحر الأبيض المتوسط.

ومع استمرار حرائق الغابات في الأرخبيل اليوناني واستمرار إزهاق الأرواح، نزح عدد كبير من الناس في إيطاليا وتركيا والجزائر.

وأمس الأربعاء بلغت درجة محطة الأرصاد الجوية بالقرب من سيراكوزا في جزيرة صقلية 48.8 درجة. وهي أعلى درجة حرارة سجلت على الإطلاق في أوروبا، وفقاً لوكالة أسوشيتد برس. وكان الرقم القياسي السابق 48 درجة وسجل في أثينا العام 1977.

ولم تؤكد معاهد الطقس المستقلة رصد محطة سيراكوزا، وستحقق فيه الآن المنظمة الدولية للأرصاد الجوية. حسب ما ذكرت أفتونبلادت.

ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن المتحدث باسم المنظمة راندي سيرفيني قوله “هذا غريب جداً، لكننا لا نستطيع استبعاده”.

الحرارة تتحرك شمالاً

وفي منطقة كالابريا الإيطالية، توفي رجل يبلغ من العمر 76 عاماً عندما انهار منزله بسبب الحريق، وفقاً لوكالة رويترز.

وكانت خدمات الطوارىء أطلقت أكثر من 300 صافرة إنذار في كالابريا وصقلية خلال 12 ساعة فقط يوم الاربعاء .

وكتب غوسيبي فالكوماتا، عمدة كالابريا، على فيسبوك “نحن نفقد تاريخنا، هويتنا تتحول إلى رماد، وروحنا تحترق”.

ومن المتوقع أن تتحرك الحرارة الشديدة شمالاً نحو روما وتنتقل أيضاً إلى إسبانيا والبرتغال. في حين حذر رئيس الوزراء البرتغالي من زيادة خطر حرائق الغابات، التي أودت بحياة أكثر من 100 شخص في البلاد العام 2017.

Related Posts