Lazyload image ...
2014-06-12

الكومبس – مالمو: تبدأ في مدينة مالمو السويدية اليوم، فعاليات المنتدى الإسكندنافي، الذي يعتبر من التجمعات النسوية الكبيرة التي تحظى بإهتمام كبار الساسة والأكاديميين والناشطين من بلدان الشمال الأوربي والعالم.

الكومبس – مالمو: تبدأ في منطقة Hyllie بمدينة مالمو السويدية اليوم، فعاليات المنتدى الإسكندنافي، الذي يعتبر من التجمعات النسوية الكبيرة التي تحظى بإهتمام كبار الساسة والأكاديميين والناشطين من بلدان الشمال الأوربي والعالم.

ومن بين الذين سيحضرون فعاليات المنتدى على مستوى السويد، وزير المالية عن حزب المحافظين أندش بوري وزعيم الحزب الإشتراكي الديمقراطي ستيفان لوفين، كما ستحضره أسماء عالمية مثل نيكول أميلين رئيسة لجنة الأمم المتحدة لمناهضة التمييز ضد المرأة.

وستستمر أعمال المؤتمر أربعة أيام، سيبحث خلالها المشاركون مواضيع مختلفة، يأتي في مقدمتها، مستقبل الحركة النسوية، السلام والأمن، والعنف ضد النساء والفتيات، اللجوء والهجرة والإقتصاد النسوي.

ومن المقرر أن يختم المنتدى أعماله بوثيقة، تتضمن المطالب المستقبلية بشأن القضايا التي جرى مناقشتها، سيتم تسليمها الى حكومات وبرلمانات دول الشمال الأوربي.