Lazyload image ...
2020-11-18

الكومبس – ستوكهولم: ستحظر المملكة المتحدة بيع السيارات التي تعمل بالبنزين أو الديزل في غضون 10 سنوات.

وأعلن رئيس الوزراء بوريس جونسون القرار اليوم مع حزمة إجراءات تشمل استثمارات في طاقة الرياح والطاقة النووية. وفق ما نقل راديو السويد.

وفي أقل من 10 سنوات، سيتم بيع آخر سيارة بنزين أو ديزل جديدة في المملكة المتحدة. وكانت الحكومة البريطانية وعدت بتحقيق ذلك في العام 2040، لكنها خفضت المدة الآن حتى 2030.   

كما ستتخلص تدريجياً من السيارات الهجينة بشكل أسرع مما هو مخطط له، لكن وفقاً للخطط الجديدة يمكن الاستمرار في بيعها حتى العام 2035.

وأطلق جونسون ما أسماه “ثورة صناعية خضراء”، تشمل أيضاً استثماراً في طاقة الرياح بحيث تكون جميع الكهرباء في الاستهلاك المنزلي متولدة من طاقة الرياح بحلول 2030.

وتتضمن الحزمة أيضاً أموالاً لتطوير محطات طاقة نووية جديدة.

ووفقاً للحكومة، فإن الاستثمار يساوي تقريباً 150 مليار كرون.

وأثار إعلان الحكومة جملة من المواقف المؤيدة والمعارضة، حيث قالت منظمة Greenpeace  البريطانية إن التوقف عن بيع السيارات التي تعمل بالبنزين والديزل أمر جيد، لكنها تعتقد أيضاً بأن المملكة المتحدة لا يمكنها الاعتماد فقط على الاستثمار في التكنولوجيا الجديدة لتحقيق أهدافها المناخية، بل يتعين عليها أيضاً تخفيض الانبعاثات.

فيما قال حزب العمل المعارض إن الاستثمار ضئيل للغاية.

ووعد بوريس جونسون بأن تخلق الاستثمارات في الحزمة وظائف جديدة. وكانت الاستثمارات واحدة من أهم وعوده في انتخابات العام الماضي.

Related Posts