Foto: Fredrik Sandberg / TT kod 10080
Foto: Fredrik Sandberg / TT kod 10080
10.8K View

الكومبس – ستوكهولم: مددت الحكومة السويدية، قيود السفر إلى السويد من دول داخل وخارج الاتحاد الأوروبي، وذلك اعتبارًا من 31 أكتوبر.

فيما يشمل هذا التمديد استثناءات جديدة للمسافرين القادمين من الولايات المتحدة، الذين تم تطعيمهم بلقاح كورونا.

وعللت الحكومة سبب تمديد حظر السفر، باستمرار الانتشار غير المؤكد لعدوى كورونا في العالم.

ووفق القرار، فقد تم تمديد حظر دخول المسافرين من دول الاتحاد الأوروبي / المنطقة الاقتصادية الأوروبية حتى 30 نوفمبر. حيث يتوجب للسفر إلى السويد من هذه البلدان، وجود شهادة رقمية تفيد بأن المسافر تلقى التطعيم ضد covid-19 ، أو معه شهادة اختبار سلبية قبل 72 ساعة من الوصول، أو إثبات أنه تعافى من covid-19 في غضون ستة أشهر.

وكما كان معمولا به من قبل، فلا يخضع المسافرون من دول الشمال الأوروبي لأي قيود دخول.

كما تم تمديد حظر دخول المسافرين إلى السويد من دول خارج الاتحاد الأوروبي / المنطقة الاقتصادية الأوروبية حتى 31 يناير 2022. ويستند الحظر إلى توصية من مجلس وزراء الاتحاد الأوروبي، والتي تنطبق إلى أجل غير مسمى.

وتستمر ذات القيود المعمول بها على هؤلاء المواطنين الأجانب الذين يأتون إلى السويد من بلد خارج الاتحاد الأوروبي / المنطقة الاقتصادية الأوروبية

فيما سيُعفى المسافرون من الولايات المتحدة الذين يمكنهم تقديم شهادة تطعيم صادرة في الولايات المتحدة من حظر الدخول ومتطلبات الاختبار. وكذلك الأمر بالنسبة لشهادات التطعيم الصادرة عن المملكة المتحدة.

وستدخل التغييرات حيز التنفيذ في 5 نوفمبر.

Related Posts