(أرشيفية)
Foto: Jonas Ekströmer / TT
(أرشيفية) Foto: Jonas Ekströmer / TT
2.4K View

الكومبس – ستوكهولم: في الساعات الأولى من صباح اليوم، جرى إطلاق النار على ذئب يعتقد أنه قتل حوالي 53 خروفاً.

وقالت مسؤولة الحفاظ على الحياة البرية في مجلس مقاطعة أوروست، نيللي غرونبيري “تلقيت رسالة في الساعة السابعة صباحاً مفادها أنه تم تطبيق القتل الرحيم على الذئب”. وفق ما نقلت إكسبريسن.

واستمرت ملاحقة الذئب منذ أكثر من أسبوعين، حيث قرر مجلس المقاطعة في نهاية تموز/يوليو القضاء على الذئب الذي يعتقد أنه كان وراء هجمات عدة على الأغنام في أوروست مؤخراً.

وكتب مجلس المقاطعة حينها “نرى أن خطر وقوع مزيد من الهجمات كبير إذا ظل الذئب في الجزيرة. ولا تواجد تدابير أخرى ممكنة غير قتله”.

وقالت غرونبيري “هناك 53 خروفاً قتلت مباشرة خلال الهجمات أو اضطر مربو الماشية إلى تطبيق القتل الرحيم عليها بسبب إصاباتها”.

وبما أن الذئب كان يشاهد أيضاً في جزيرة تيورن، فقد تقرر إعدامه في كلتا الجزيرتين. وأظهرت اختبارات الحمض النووي أن الذئب ذكر صغير في العمر.

وتمكن فريق مختص بالصيد من إطلاق النار على الذئب صباح اليوم بعد أن أخبرهم بعض الناس أنهم شاهدوه في المنطقة.

وقال صياد الحيوانات المفترسة بيرتيل أندرياسون إنه ذئب ذكر صغير وزنه حوالي 45 كيلوغراماً، مضيفاً “كل المؤشرات تشير إلى أنه الذئب نفسه الذي هاجم الأغنام لكننا بحاجة إلى تحليل الحمض النووي لتأكيد ذلك”.

Related Posts