Lazyload image ...
2015-06-02

الكومبس – ستوكهولم: جرت العادة أن تتم استضافة مسابقة الأغنية الأوروبية Eurovision في الدولة الفائزة بالمسابقة، ولذلك فور الإعلان عن فوز المغني السويدي Måns Zemlerlöw بالجائزة، بدأت تتسابق البلديات والمدن السويدية لاستضافة هذا الحدث الثقافي الأوروبي الكبير.

وأعلنت بلدية Sandviken في محافظة Gävleborg عن رغبتها باستضافة اليوروفيجين في ملعب Göransson Arena العام المقبل.

وبحسب التلفزيون السويدي SVT فإن بلدية Gävle ستقدم الدعم لملعب Göransson في ساندفيكين من أجل التقدم بطلب استضافة نهائيات المسابقة الأوروبية في العام المقبل.

وأكد المدير التنفيذي للملعب Fredrik Granting أن مبادرة استضافة المسابقة، هي قرار جاء من أعلى سلطة سياسية في بلديتي يفليه و ساندفيكين، حيث تم تشكيل بعثة رسمية مهمتها النظر في الامكانيات الواجب توفرها للفوز باستضافة اليوروفيجين.

وأشار غرانتينغ إلى وجود آمال كبيرة لإقامة نهائيات مسابقة الأغنية الأوروبية، وسيكون شيء رائع جداً بالنسبة لبلدية ساندفيكين في حال حصولها على هذا الامتياز.

وكان SVT قد ذكر في تقرير سابق أن بلدية ستوكهولم تعاني من وجود أبنية متاحة وغير محجوزة خلال فترة المسابقة في العام المقبل، مبيناً أن مبنى Globen سيكون فقط متاحاً، إلا أن ملعب Friends و Tele2 سيكون من الصعب إقامة الحفل فيهما نتيجة وجود مباريات لكرة القدم في ذلك الوقت.

ومن المتوقع أن يتم الإعلان في شهر آب/ أغسطس المقبل، عن المدينة التي ستحظى باستضافة نهائيات مسابقة الأغنية الأوروبية خلال العام المقبل، وستدخل بلدية ساندفيكين في مواجهة مع مدن يوتوبوري ومالمو وستوكهولم ولينشوبينغ.