(Mikhail Klimentyev, Sputnik, Kremlin Pool Photo via AP)  XAZ103
(Mikhail Klimentyev, Sputnik, Kremlin Pool Photo via AP) XAZ103

ستوره لبوتين: خسائركم تصل إلى 20 بالمئة من القوات

اتصال يحظى باهتمام إعلام الشمال.. واتهامات لإعلام روسي بـ”التحريف”

الكومبس – دولية: حظيت المحادثة الهاتفية بين رئيس وزراء النرويج يوناس غار ستوره والرئيس الروسي فلاديمير بوتين أمس باهتمام وسائل الإعلام في دول الشمال الأوروبي. وكانت المحادثة بمبادرة من ستوره الذي قال لصحافيين بعد المكالمة “شعرت أنه من الممكن التواصل. ومن الواضح طبعاً أن لدينا وجهات نظر مختلفة حول أسباب الحرب”.

وفي المحادثة التي استمرت ساعة، جدد ستوره موقف النرويج التي تدين الحرب وتعتبرها “جريمة حرب”، ووصّف وضع الحرب بكلمات قوية بسبب الوضع التاريخي في أوروبا، حسب وصفه. 

كما تحدث ستوره عن الخسائر الروسية منذ بدء غزو أوكرانيا، كما نقلت أفتونبلادت عن وسائل إعلام نرويجية.

وذكر ستوره أن الناتو قدر عدد القتلى والجرحى في صفوف الجنود الروس بما يتراوح بين 10 و 20 بالمئة من عديد القوات. وعن رد بوتين، قال ستوره “استمع لكنه لم يعلق. وشدد على أن لكل حرب ضحايا، مضيفاً أنه عندما يكون هناك صراع عسكري فإنه يؤثر على حياة البشر”.

ولم يستبعد ستوره أن يكون هناك مزيد من المحادثات مع بوتين. وقالت قناة VG النرويجية إن المكالمة الهاتفية جذبت انتباه كثير من وسائل الإعلام الروسية الكبرى. لكن في قناة “رين”، على سبيل المثال، تمت إعادة كتابة اقتباس رئيس الوزراء، مع تنغير كلمة “حرب” إلى عبارة “عملية خاصة”.

وطالب ستوره بإنهاء الحرب. وقال للصحفيين بعد المكالمة “روسيا جارتنا. ونعرف بشكل واقعي ما يمكننا تحقيقه (..) يجب أن تتوقف هذه المعاناة أردت في هذه المحادثة الإشارة إلى ما نعرفه ونراه الآن عن معاناة وضحايا، على الجانبين الأوكراني والروسي”.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر