Foto Adam Ihse / TT
Foto Adam Ihse / TT
2.4K View

الكومبس – ستوكهولم: هاجمت رئيسة حزب المسيحيين الديمقراطيين إيبا بوش وزيرة المالية ماغدالينا أندرشون المرشحة لخلافة ستيفان لوفين في رئاسة الوزراء وقيادة الحزب الاشتراكي الديمقراطي.

وألقت بوش اليوم خطاباً قبل عام من الانتخابات العامة في البلاد. واختارت إلقاء الخطاب قرب شاطئ Vättern في مدينة Hjo  عرب السويد لتعود إلى جذورها وتتحدث عن عائلتها الخاصة وكيف أصبحت مسيحية ديمقراطية.

وقالت بوش “هنا تعلمت أهمية الأسرة والاجتهاد، وكيفية بناء مجتمع جيد من أساساته”. وفق ما نقلت TT.

“من وراء الستار”

واعتبرت بوش أن الاشتراكيين الديمقراطيين يخلطون الأوراق بتغيير قيادة الحزب. وقالت “يريدون عبر تقديم وجه جديد جعلنا جميعاً ننسى الفشل وفوضى حكومة الحمر والخضر، وعدم وجود قيادة”.

وأضافت “الجميع يعرف أن ماغدالينا أندرشون كانت تحكم من وراء الستار وتهمس في أذن لوفين. ولذلك فإن فشله يعني فشلها”.

وحذّرت بوش من الاعتقاد بأن أندرشون ستعني أي تغيير في السياسة، لأنها بالأساس كانت تحكم.

وتابعت “كانت إلى جانب لوفين خلال أزمة الهجرة، وأزمة كورونا. وكانت تجلس جانبه عندما وعد بأقل معدل للبطالة في أوروبا وعندما لم يف بالوعد”.

Related Posts