Lazyload image ...
2015-10-22

الكومبس – ستوكهولم: أجلت الأحزاب السويدية المشاركة في اجتماع مناقشة إقرار صيغة مشتركة حول سياسة الهجرة واللجوء إلى يوم غد الجمعة بعد أن كان مقرراً عقده اليوم الخميس.

وكشف التلفزيون السويدي SVT أن مصادر في الحزب الاشتراكي الديمقراطي أكدت تأجيل الاجتماع الذي كان مقرراً عقده اليوم لمناقشة القضايا المتعلقة بأزمة اللجوء.

وبحسب SVT فإن البلديات تنتظر توصل كل من أحزاب التحالف الحكومي وأحزاب المعارضة وخاصة الحزبين الرئيسيين الاشتراكي الديمقراطي والمحافظين لاتفاق مشترك للتعاون في مسائل الهجرة واللجوء.

وقال مستشار بلدية Östra Göinge عن حزب المحافظين Patric Åberg لبرنامج Gomorron Sverige على التلفزيون السويدي “أتوقع أن يتوصل حزب المحافظين إلى اتفاق مع الحزب الاشتراكي الديمقراطي انطلاقاً من رغبة الطرفين بتحمل المسؤولية المشتركة في قيادة السويد وتبديد مخاوف البلديات إزاء الوضع السياسي الحالي التي تشهده البلاد”.

بدوره أوضح عضو الحزب الاشتراكي الديمقراطي في بلدية إسكلستونا Jimmy Jansson أن الحزبين الرئيسيين يجب أن يتحملوا كامل المسؤولية في القضايا الرئيسية وإقرار اتفاق مشترك يكون الأساس لتجنب التباينات السياسية والمشاكل الناجمة عن مسألة الأقلية والأغلبية في البرلمان السويدي.

وأضاف “هناك فرصة لإيجاد صيغة مشتركة تفتح الباب واسعاً لتوصل الحزبين لاتفاق شامل وقوي حول مجموعة من القضايا أهمها سياسة اللجوء والهجرة”.

وأشار يانسون إلى أنه من غير المستبعد أن يتفق الطرفين على تعديل القانون الخاص الذي يسمح بمنح تصاريح إقامة مؤقتة بدلاً من الدائمة مثلما يطالب حزب المحافظين.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

Related Posts