Lazyload image ...
2015-12-27

الكومبس – ستوكهولم: حذّر مركز الأرصاد الجوي سائقي السيارات من المخاطر الناجمة عن تساقط الثلوج اليوم في معظم مناطق البلاد، مشددا على خطورة الإنزلاق بسبب موجة من الأمطار التي ستعقب سقوط الثلوج في المناطق الجنوبية من البلاد.

وتعج الطرق في مثل هذا الوقت من كل عام بسائقي السيارات الذين يسافرون بين المدن أثناء عطلة عيد الميلاد.

وذكر المركز أن الثلوج سقطت اليوم في المناطق الجنوبية الغربية، غوتلاند، سكونه، هالاند، كرونوبيري، جنوب كالمار ومقاطعة يونشوبينك، وستنسحب بإتجاه المناطق الشمالية، التي ستشهد تساقطاً كثيفاً.

وأوضح المركز، أن الطرق ستكون زلقة جداً. حيث سترتفع درجات الحرارة، فيما ستبقى الثلوج مستقرة على الأسطح الباردة للطرق، ما سيجعلها خطرة.

وبحسب المركز فأن خطر الإنزلاق بدأ بالفعل في المناطق الجنوبية من البلاد، حيث شهدت مناطق يونشوبينك وكرونوبيري وهالاند وسكونه وكالمار و Sjuhärad العديد من الحوادث المرورية.

وستتساقط الثلوج بكثافة على طريق E4 الواقع بين Helsingborg  و Gränna، كما سيكون الحال نفسه على طريق riksväg 40 بين يوتوبوري ويونشوبينك وطريق E6 بين هالمستاد وأوديفالا.

كما تساقطت الثلوج في ستوكهولم قبل ظهر اليوم، الا ان التوقعات لا تشير الى تساقط كميات كبيرة.

ويتوقع أن ترتفع درجات الحرارة فوق الصفر المئوي في المناطق الجنوبية، لكنها في بقية أنحاء البلاد ستنخفض الى ما دون ذلك.

وستتراوح درجات الحرارة في المناطق الشمالية بين 5-10 تحت الصفر المئوي، لذا فأن التوقعات لا تشير الى وقوع حوادث مرورية كبيرة في تلك المناطق.

وستبقى درجات الحرارة تحت الصفر المئوي خلال الأسبوع الجاري، يُستثنى من ذلك المناطق الواقعة في أقصى الجنوب التي سترتفع فيها درجات الحرارة عن الصفر المئوي.

وبحسب المركز، فأن السويد ستقع تحت تأثير الهواء البارد على الأقل خلال يومي الإثنين والثلاثاء القادمين. لتتغير الأحوال بعد ذلك، لكن من الصعب الحديث منذ الآن عن توقعات درجات الحرارة بعد ذلك.