Lazyload image ...
2014-06-16

الكومبس – ستوكهولم: تكثر حالات الإصابة بالمغص البطني خلال فصل الصيف في السويد، حيث تعد الطبيعة والحيوانات أحد الاسباب المؤدية إلى ذلك.

الكومبس – ستوكهولم: تكثر حالات الإصابة بالمغص البطني خلال فصل الصيف في السويد، حيث تعد الطبيعة والحيوانات أحد الاسباب المؤدية إلى ذلك.

وتسبب بكتيريا مثل salmonella، ehec، campylobacter و ، yersinia، المغص المعوي لدى الآف السويديين سنوياً، أسوأها يحدث في فصل الصيف، حيث تتكيف البكتيريا في الحر بشكل أفضل، بالإضافة الى تغير سلوكيات الإنسان خلال النزهات التي يقوم بها في العطل الصيفية.

وبحسب وكالة الصحة العامة السويدية، يقضي الكثير غالبية وقتهم خارج المنزل في الهواء الطلق، سواء في المتنزهات او على سواحل الشواطىء، فيما يزداد الاتصال بالحيوانات ما يعرض الإنسان لإصابات البكتيريا.

تجنب المرض

وبينت الوكالة، أن هناك بعض الأمراض المعدية التي يمكن أن تنتقل من الحيوان إلى الإنسان، لذك فمن المهم غسل اليدين بعد ملامسة الحيوان وعدم تناول الطعام في المروج.

وأوضحت الوكالة، أن عدد حالات الإصابة بالمغص المعوي خلال فصل الصيف المسجلة لديها تبلغ 12000 حالة سنوياً، إلا أن المعدل أكبر من ذلك بكثير، كون الحالات المسجلة هي التي يجري الإبلاغ عنها وفحصها من قبل الطبيب، فيما هناك كثيرون لا يراجعون الطبيب أثناء إصابتهم.

Related Posts