Lazyload image ...
2014-05-27

الكومبس – ستوكهولم: حذّر مجموعة من الأطباء في السويد من مخاطر تناول كبسولات DNP للحمية، موضحين أن ثلاثة سويديين، توفوا نتيجة تعاطيهم تلك الكبسولات.

الكومبس – ستوكهولم: حذّر مجموعة من الأطباء في السويد من مخاطر تناول كبسولات DNP للحمية، موضحين أن ثلاثة سويديين، توفوا نتيجة تعاطيهم تلك الكبسولات.

وعاودت كبسولات DNP التي تسبب التعرق الشديد، ظهورها من جديد بعد اختفاءها من الأسواق لما يزيد عن السبعين عاماً الماضية، حيث يمكن شراءها عن طريق الإنترنت.

وجرى البدء باستخدام أقراص DNP وأسمها الحقيقي 2,4-dinitrofenol في ثلاثينيات القرن المنصرم، باعتبارها واحدة من حبوب تخفيض الوزن، كونها تزيد من عملية التمثيل الغذائي في خلايا الجسم، لكن سرعان ما اكتشفت آثارها الجانبية الخطيرة على حياة الفرد، لما تؤدي إليه من تعرق شديد وتصلب العضلات التدريجي.

وجرى حذف تلك الكبسولات من قائمة المستحضرات الطبية المسجلة، إلا أنها استخدمت في حالات الحاجة القصوى، حيث استعملتها القوات الروسية خلال الحرب العالمية الثانية، للمحافظة على حرارة أجسام الجنود خلال الحرب أثناء فصل الشتاء.

ثلاث حالات وفاة

ورغم المخاطر التي تحملها تلك الكبسولات، إلا أنها عاودت ظهورها من جديد في الأسواق، حيث رصدت تحليلات الطب الشرعي ثلاثة حالات وفاة في السويد، وقعت بسبب أخذ تلك الحبوب.

ووصفت أعراض إحدى الحالات الثلاثة التي لقيت حتفها نتيجة استخدام الكبسولات، وهي امرأة في الـ 44 عمرها، بأنه جرى نقلها إلى قسم الطوارىء في المستشفى بعد إصابتها بضيق حاد في التنفس والتعرق وتصلب العضلات الشديدين، ما أدى إلى امتداد مفصل القدمين وانثناء الذراعين وانعقاد اليدين.

وبعد وفاة المرأة، جرى العثور في حقيبتها على علبة كبسولات كبيرة باللونين الأصفر والأخضر، أثبت أنها تحتوي على مادة DNP أدت إلى تسممها بالشكل الذي لم يتمكن فيه الأطباء من مساعدتها وإنقاذ حياتها.

كما كشفت تحليلات الطب الشرعي عن موت شابة في الـ 23 عاماً ورجل في الـ 30 عاماً من عمره، نتيجة تناولهما تلك الكبسولات.

Related Posts