Lazyload image ...
2015-10-22

الكومبس – ستوكهولم: تراجعت معدلات أعمار الأطفال والمراهقين من طالبي اللجوء الذين يصلون الى السويد بغير صحبة أولياء أمورهم.

وذكر التلفزيون السويدي، أن أعمارهم كانت في السابق تتراوح بين 16-17 عاماً، الا أن معظمهم الآن بين 14-15 عاماً. ولكن وبشكل عام فأن أعداد أطفال طالبي اللجوء في تزايد مستمر ومن جميع الأعمار.

يقول منسق مصلحة الهجرة الوطني للأطفال والمراهقين من طالبي اللجوء شيل تيري في حديثه لصحيفة “سفنسكا داغبلات”: ” لم نر مثل هذا العدد منذ الحرب العالمية الثانية، حينها كان اللاجئون الأطفال الفنلنديين يصلون السويد عبر بحر البلطيق. اليوم يأتي الأطفال وحدهم بأنفسهم من قارات أخرى”.

ووفقاً للتلفزيون السويدي، فأن أعداد طالبي اللجوء من الأطفال والمراهقين في السويد منذ العام 2008 وحتى شهر تشرين الأول/ أكتوبر من العام الجاري 2015، بلغ 40938 طفلاً وشاباً يافعاً.

وأن الأطفال ضمن الفئة العمرية من 7-12 عاماً هم الأكثر تزايداً منذ العام 2012، يتبعهم أطفال الفئة العمرية 13-15 عاماً، بحسب الصحيفة.

ومن بين الأطفال الصغار جداً، برز الأطفال ضمن فئة الأعوام الثالثة، حيث بلغت أعدادهم منذ العام 2012 نحو 73 طفلاً، ما يعني زيادة بمقدار 387 بالمائة مقارنة بالأعوام 2008- 2011.

Related Posts