Lazyload image ...
2018-03-05

الكومبس – اقتصاد: تراجع الفائض في الحساب الجاري في السويد – وهو مقياس للقدرة التنافسية للبلد – إلى النصف تقريبا ليصل إلى 33 مليار كرون سويدي في الربع الرابع من العام الماضي مقارنة بالفترة نفسها من عام 2016، وفقا لمركز الإحصائيات السويدي.

.كما انخفض الفائض في رصيد الخدمات للبلاد بمقدار 15 مليار كرون سويدية إلى 14 مليار كرون  سويدي

توضيح:

الحساب الجاري: هو الفرق بين مجموع المبالغ المحصلة من الخارج ومجموع المبالغ المدفوعة للخارج. فإذا كانت المدفوعات الأجنبية للدولة تتجاوز المدفوعات للدول والمنظمات الدولية الأخرى فإن الحساب الجاري لديه فائض أي رصيد إيجابي وإذا لم تكن كذلك فإن الحساب الجارى يعانى من عجز أي رصيد سلبى . ويعتبر الفائض أو تخفيض العجز هو عامل إيجابي للعملة المحلية.

تقوم معظم الدول بإصدار تقرير الحساب الجاري كل 3 أشهر ويتضمن المؤشر 6 مجموعات من السلع وهي المواد الغذائية، المواد الخام والمكونات الصناعية، السلع الاستهلاكية، السيارات، المعدات المركبة والخدمات وغيرها من السلع.

Related Posts