ترك السويد للانضمام إلى كتائب المهاجرين وداعش.. وهذه مدة حكمه

: 6/8/23, 2:04 PM
Updated: 6/8/23, 2:12 PM
ترك السويد للانضمام إلى كتائب المهاجرين وداعش.. وهذه مدة حكمه

الكومبس – ستوكهولم: غادر أُبَيْ جليبيب بنواتزن مدينة لاندسكرونا بجنوب السويد، إلى سوريا في العام 2012، للانضمام إلى جماعة مسلحة تتبنى ما يعرف بالجهادية السلفية، بعد بداية الأحداث فيها.

وكان السويدي من أوائل من غادروا إلى سوريا من مواطني بلاده، وانضم بداية إلى ما عرف حينها بـ”كتائب المهاجرين”، ثم إلى إلى تنظيم داعش بعد نشأته.

ونشط في صفوف هذه الجماعات، ونشر صوراً له ومقاطع فيديو، تظهر رؤوساً مقطوعة وجثثاً، لجنود سوريين قتلهم التنظيم، قبل أن يعود إلى السويد.

واعتمد القضاء السويدي على الصور التي نشرها، لإدانته بجرم تحقير البشر، وانتهاك القانون الدولي الانساني.

وحكمته محكمة المقاطعة بالسجن أربعة أشهر بعد إدانته بهذه التهمة، وهو الحكم الذي أيدته محكمة الاستئناف السويدية اليوم.

وينفي الرجل البالغ 45 عاماً كل التهم الواردة بحقه كما ذكر تقرير لتلفزيون TV4 السويدي.

Source: www.tv4.se

More about "داعش"

Alkompis Communication AB 559169-6140 © 2024.