Lazyload image ...
2015-06-26

الكومبس – ستوكهولم: أعلن رئيس الوزراء السويدي ستيفان لوفين عن إجراءات جديدة فيما يخص الشباب منها تعيين منسق حكومي مختص بقضايا الشباب الذين لا يدرسون أو يعملون، وذلك بحسب وسائل الإعلام السويدية.

وتأتي هذه التدابير في ظل اعتقادات الحكومة السويدية بأن هؤلاء الشباب لديهم مشاكل كثيرة ومعقدة، ولذلك فإنهم يحتاجون للدعم والمساعدة وبذل جهود أكبر من قبل العديد من الجهات الفاعلة.

وتتضمن مهمة المنسق الوطني العمل والتعاون مع السلطات الحكومية والبلديات ومجالس المحافظات، والقطاع التجاري والصناعي ومديري المدارس والمعاهد الشعبية لتعليم الكبار والمراهقين، ومنظمات المجتمع المدني، وأطراف سوق العمل.

ويهدف التعاون بين المنسق الوطني لشؤون الشباب ومختلف الجهات والأطراف الفاعلة في المجتمع إلى تحسين نوعية الأنشطة المزمع تنفيذها في هذا المجال، وتنسيق الجهود الرامية من أجل ضمان عودة هؤلاء الشباب إلى العمل أو متابعة الدراسة.