Lazyload image ...
2015-08-23

الكومبس – أوروبا: اشارت وسائل إعلام ألمانية أن الاتحاد الأوروبي يدرس تخفيف أعباء اللاجئين عن اليونان على المدى القصير بصورة أقوى مما كان مخططاً له في ظل تزايد أعداد المهاجرين، حسبما ذكر موقع DW الإلكتروني.

وأوضحت صحيفة “دي فيلت” الألمانية أن الاتحاد الأوروبي يدرس إعادة توزيع اللاجئين القادمين من اليونان وإيطاليا على أعضائه بما يزيد على حصة الـ40 ألف شخص المعمول بها حتى الآن.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين رفيعي المستوى في الاتحاد الأوروبي قولهم “في شهر تموز/ يوليو وحده وصل إلى اليونان أكثر من 50 ألف لاجئ، وتطور الوضع بشكل مأساوي مما جعل من الضروري العمل على تخفيف العبء عن اليونان بصورة أقوى مما كان مخططا له”.

وكان مقرراً توزيع 16 ألف لاجئ من اليونان و24 ألف لاجئ من إيطاليا بنظام الحصص على الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي.

وأضاف المسؤولون أن هذا الحل لم يعد كافياً، وأصبح من الملح في الوقت الراهن رفع الأعداد القادمة من اليونان بشكل يجعل دول الاتحاد الأوروبي تستقبل أكثر من الـ16 ألف لاجئ”.

وأشارت الصحيفة إلى أن تطبيق هذا المخطط هو محط تساؤل، إذ أن دول الإتحاد الأوروبي لم تتمكن حتى الآن من إيجاد صيغة توافقية بشأن توزيع 40 ألف لاجئ قادمين من اليونان وإيطاليا.

وكان وزراء داخلية الاتحاد الأوروبي قد توصلوا في اجتماع استثنائي في العشرين من شهر تموز/ يوليو الماضي إلى حل مبدئي يقضي بإعادة توزيع أكثر من 32 ألف مهاجر من دول أوروبا الواقعة على البحر المتوسط، وينتظر استقبال نحو 22 ألف و500 لاجئ إضافي من دول خارج الاتحاد الأوروبي.

Related Posts