Lazyload image ...
2015-11-05

الكومبس – ستوكهولم: كشفت صحيفة Hem och hyra أن إحدى شركات السكن في محافظة سكونه ترفض الموافقة على منح القادمين الجدد الذين هم ضمن خطة الترسيخ عقود سكنية للعيش في المنازل التابعة للشركة.

وأوضحت الصحيفة أنه بالرغم من أن شركات السكن يجب أن تكون متاحة لجميع المقيمين في السويد إلا إحدى الشركات من أصل أربعة شركات سكنية في محافظة سكونه لا تقبل منح الوافدين الجدد ممن يعتمد دخلهم المالي على تعويضات مكتب العمل ضمن ما يسمى خطة الترسيخ.

وبحسب مسح أجرته الصحيفة فقد تبين أن شركة Österlenhem في بلدية Tomelilla هي إحدى تلك الشركات التي لا توافق على توقع عقود للسكن مع القادمين الجدد.

ونفت المديرة التنفيذية لشركة السكن Pia Brink خلال لقاء مع راديو إيكوت المعلومات التي تتحدث عن رفض الشركة منح عقود سكنية للوافدين الجدد بشكل خاص، مشيرةً إلى أن الشركة تتعاون ضمن خطة مشتركة مع بلدية Tomelilla من أجل السماح للقادمين الجدد الحصول على عقود للسكن في المنازل التابعة للشركة وفق طرق عديدة.

وأوضحت أنه عن طريق الاتفاق الحاصل بين البلدية والشركة يمكن منح القادم الجدد منزلاً في حال طلبت البلدية منح هذا الشخص عقد سكني وبالتالي فإن الشركة لا يهمها الدخل المالي لهذا الشخص طالما أن البلدية وافقت على منحه شقة سكنية.

Related Posts