Lazyload image ...
2012-10-09

الكومبس – أشاد تقرير دوري صدر اليوم عن صندوق النقد الدولي بالسياسة الاقتصادية التي تتبعها السويد. التقرير الذي يرصد عادة الأوضاع الاقتصادية في دول العالم، اعتبر أيضا السويد مثالا اقتصاديا يحتذى به، بعد أن استطاعت تجاوز تداعيات الأزمة الاقتصادية الأوروبية، التي أصابت عدة دول في منطقة اليورو.

الكومبس – أشاد تقرير دوري صدر اليوم عن صندوق النقد الدولي IMF بالسياسة الاقتصادية التي تتبعها السويد. التقرير الذي يرصد عادة الأوضاع الاقتصادية في دول العالم، اعتبر أيضا السويد مثالا اقتصاديا يحتذى به، بعد أن استطاعت تجاوز تداعيات الأزمة الاقتصادية الأوروبية، التي أصابت عدة دول في منطقة اليورو.
صندوق النقد الدولي وجد أن حكومات عديدة تستطيع التعلم من الطريقة السويدية لتفادي ما قد يترتب على الأزمات الاقتصادية، من خلال اتباع ما يناسبها من تدابير تبنتها السويد، منها العمل على بناء احتياط اقتصادي كبير في الاوقات الجيدة، بالاضافة الى عدم التراخي مع البنوك التي قد تعاني من أزمات اقتصادية.

والتعامل معها بحزم

إضافة إلى التدابير الحكومية ذكر تقرير النقد الدولي عاملين آخرين يتعلقان بالبنسة التحتية الإقتصادية مكنت السويد من عدم الوقوع في مطبات الأزمة الاقتصادية الأوروبية، العامل الأول امتلاك السويد لبنك مركزي مستقل يتمتع بدرجة عالية من الثقة، أما العامل الثاني فهو مرونة التحكم في صرف قيمة العملة السويدية، انخفاض الكرون السويدي بنسبة 15 بالمئة خلال فترة الازمة الاقتصادية، ساهم مساهمة إيجابية في إنقاذ الاقتصاد السويدي، ويعود الفضل بذلك أيضا إلى استقال العملة السويدية عن اليورو.

وكالات

Related Posts