Lazyload image ...
2013-01-11

الكومبس- : توقعت وكالة ستاندر أند بورز للتصنيف الائتماني أن تتمكن منطقة اليورو من الخروج من أزمة الديون خلال السنة الحالية. ولكن ثقة المستثمرين لن تعود إلا إذا واصلت الدول الأعضاء تحقيق تقدم في إعادة التوازن الى اقتصاداتها. 

الكومبس- : توقعت وكالة ستاندر أند بورز للتصنيف الائتماني أن تتمكن منطقة اليورو من الخروج من أزمة الديون خلال السنة الحالية. ولكن ثقة المستثمرين لن تعود إلا إذا واصلت الدول الأعضاء تحقيق تقدم في إعادة التوازن الى اقتصاداتها.

يشير تقرير أصدرته الوكالة إلى ان دول منطقة اليورو بحاجة إلى تخفيض الديون من ناحية وإجراء مزيد من الخفض في عجز الميزانية من ناحية أخرى. ورغم ان هذا ممكن إلا إنه لا يخلو من المخاطر، الأمر الذي يؤثر سلباً على مستقبل الديون السيادية في منطقة اليورو.

لاحظت الوكالة علامات على بعض الاستقرار في النصف الثاني من عام 2012، وعلى هذا فمن الممكن أن يكون عام 2013 هو عام تعافي دول منطقة اليورو من أسوأ فترة في الأزمة الاقتصادية. 

Related Posts