Lazyload image ...
2012-05-31

يصوت الناخبون الإيرلنديون صباح اليوم على المعاهدة الأوروبية للميزانية في استفتاء يتوقع أن يوافقوا فيه على النص بدون حماس، بسبب التوجه الحكومي الضاغط على أهمية تبني المعاهدة من أجل تعزيز قدرة البلاد على طلب مساعدة مالية من أوروبا إذا احتاج الأمر

يصوت الناخبون الإيرلنديون صباح اليوم على المعاهدة الأوروبية للميزانية في استفتاء يتوقع أن يوافقوا فيه على النص بدون حماس، بسبب التوجه الحكومي الضاغط على أهمية تبني المعاهدة من أجل تعزيز قدرة البلاد على طلب مساعدة مالية من أوروبا إذا احتاج الأمر وتهدف المعاهدة، التي إعتمدها قادة الاتحاد الأوروبي باستثناء بريطانيا و جمهورية التشيكية إلى تعزيز الإنضباط المالي المشترك في دول الإتحاد، لمواجهة أزمة منطقة اليورو

رئيس الوزراء الإيرلندي، أندا كيني، دعا أمس إلى التصويت لصالح المعاهدة من أجل توفير الاستقرار، الذي تحتاج إليه البلاد، لتأمين وصولها إلى آلية الإستقرار الأوروبية المقبلة بهدف مساعدة الدول، التي تواجه صعوبات في منطقة اليورو

 ومن المتوقع أن تدخل الاتفاقية حيز التنفيذ في تموز/يوليو المقبل، في حال رفض الإيرلنديون المعاهدة خلال الإستفتاء الوحيد، الذي ينظم في أوروبا حولها فإن ذلك لن يعيق تنفيذها، وهذا احتمال ضئيل لكنه وارد في ظل وجود معارضة قوية لها من قبل بعض الأحزاب، جيري أدامس، زعيم حزب الشين فين القومي اليساري، والذي يقود حملة واسعة لرفض المعاهدة، يرى أن نص المعاهدة وفي حال الموافقة عليها، يمكن أن يدرج التقشف في الدستور الإيرلندي  

Related Posts