Lazyload image ...
2015-11-05

الكومبس – ستوكهولم: كشفت المفوضية الأوروبية عن وجود مؤشرات تفيد بارتفاع عدد اللاجئين في أوروبا خلال العام المقبل لأكثر من 1.5 مليون مهاجر.

وتوقعت المفوضية الأوروبية اليوم الخميس وصول ثلاثة ملايين مهاجر إلى الاتحاد الأوروبي خلال الفترة الممتدة من عام 2015 ولغاية عام 2017 مبينةً أن هذا العدد سيكون له تأثير ضعيف لكنه إيجابي على النمو الاقتصادي.

وذكرت المفوضية في تقريرها الخريفي الذي عرضت فيه توقعاتها الاقتصادية لفترة 2015-2017 أن مجموع ثلاثة ملايين شخص إضافي سيصلون إلى الاتحاد الأوروبي للفترة التي تغطيها التوقعات.

وأضافت أن هذا العدد من اللاجئين سيساعد على تعزيز الناتج الاقتصادي للاتحاد الأوروبي وتحسين المالية العامة على المدى البعيد إذا اندمجوا في سوق العمل بشكل صحيح.

وأشار التقرير إلى أن التأثير الإيجابي لتدفق اللاجئين سيزيد إجمالي الناتج الداخلي بمعدل يتراوح بين 0.2 و0.3

% بحلول عام 2017، موضحاً أن هذه التقديرات تأخذ بالاعتبار النفقات العامة الإضافية وكذلك اليد العاملة الجديدة التي ستنضم إلى سوق العمل.

وأوضحت المفوضية الأوروبية أن تأثير هذا التدفق غير المسبوق لعدد كبير من اللاجئين إلى أوروبا سيكون أكبر بالنسبة لدول الاستقبال وهو يتوقف على سياسات الاندماج.

وبحسب التقرير فإن هذه التقديرات تتصدى لعدد من الأفكار المسبقة وتعزز سياسة رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر الذي يدعو إلى التضامن مع المهاجرين.