Foto: Simon Samuelsson/TT
Foto: Simon Samuelsson/TT
2K View

الكومبس – ستوكهولم: أكد مستشار الدولة لشؤون الأوبئة، أندش تيغنيل، أن انتشار كورونا في السويد، خلال هذا الصيف أكثر مما كان عليه في الصيف الماضي.

ودعا تيغنيل في مؤتمر صحفي عقده، ظهر اليوم، السكان، لضرورة أخذ التطعيم الذي وصفه بأنه هام وضروري للحد من العدوى.

وأشار إلى أنه سيكون هناك حاجة لتوصيات جديدة لمن لم يتلقوا التطعيم، وأضاف أن هناك استعدادًا لإعادة فرض القيود إذا انتهى بنا الأمر في مثل هذا الموقف.

وأوضح أنه مع رفع القيود في الـ29 من الشهر الجاري سيكون هناك تحول كبير في عمل هيئة الصحة.

وقال، “إن أعمال التطعيم لم تكتمل وأنه ما زال هناك الكثير للقيام به، خاصة في الفئات العمرية الأصغر”.

وتابع، “من الواضح أن هناك حاجة إلى مزيد من العمل بخصوص الفئات العمرية بيم سن 30-39عاما حيث لم يتم تطعيم ما يقرب من 30 في المئة منها على الإطلاق”.

وأشار تيغنيل إلى أن الدخل والتعليم ومنطقة الولادة كلها عوامل تلعب أيضًا دورًا في زيادة الإقبال على التطعيم.

واعتبر أن اللقاح، هو أقوى سلاح، حالياً باعتباره، يقلل من خطر العدوى والمرض وأنه بات أكثر أهمية بعد رفع القيود.

ودعا إلى مواصلة الاستمرار بالحفاظ على مسافة أمان وقال، ” لم نزل أي قيود حتى الآن، لا يزال من المهم اتباع تلك الموجودة…الأمل هو أنه بحلول 29 سبتمبر سيكون لدينا تغطية تطعيم كبيرة بحيث لا يمثل ذلك مشكلة”.

Related Posts