حريق مستمر منذ 24 ساعة في يافله.. وصيف 2018 يعود من جديد

: 6/15/23, 3:14 PM
Updated: 6/15/23, 3:14 PM
جهود إطفاء حريق في يافله 
Foto: Fredrik Sandberg / TT
جهود إطفاء حريق في يافله Foto: Fredrik Sandberg / TT

الكومبس – ستوكهولم: تشهد الغابات الممتدة بين ليوسدال وأونغي في وسط مقاطعة يافله السويدية، حريقاً ضخماً منذ أكثر من 24 ساعة، بينما ترتفع التحذيرات من موسم حرائق شديد، يُعيد إلى الأذهان صيف عام 2018 المشتعل في السويد.

ويعمل أكثر من خمسين رجل إطفاء، من عشرة مراكز مختلفة، وبمعاونة مروحيات مخصصة، على السيطرة على الحريق، وسط ترجيحات باستمراره لعدة أيام.

ووفق مصلحة الأرصاد الجوية فإن مخاطر الحرائق مرتفعة جداً في السويد حالياً، مع حلول موجة حر، ارتفعت معها درجات الحرارة لتصل إلى نحو ثلاثين درجة جنوباً.

وتغيب الأمطار عن سماء السويد حالياً، ما يساهم بزيادة المخاطر، رغم توقعات بهطول أمطار متفرقة نهاية الأسبوع.

وتشير وكالة الأنباء السويدية TT إلى تحسن قدرات مكافحة الحرائق مقارنة بعام 2018، مع شراء المزيد من المروحيات وطائرات مكافحة الحرائق.

غير أن خبراء يشيرون إلى أن المخاطر ما تزال مرتفعة، خصوصاً في حال اندلاع حرائق ضخمة يصعب السيطرة عليها، كما حصل في 2018.

وتحدثوا كذلك عن الحاجة إلى كمية كافية من الأمطار لتخفيف خطر الحرائق، رغم أن الأمطار المتوقعة ستساعد قليلاً.

وكانت مناطق ومقاطعات مختلفة، حظرت الشواء وإشعال النار قرب الغابات، بسبب خطر الحرائق.

More about "حرائق"

Alkompis Communication AB 559169-6140 © 2024.