Lazyload image ...
2015-12-28

الكومبس – يفله: ذكرت صحيفة “Dagens Industri“، أن حزب المحافظين تولى السلطة المحلية في بلدية Gävle بمساعدة من حزب سفاريا ديموكراتنا.

وأضافت الصحيفة، إن من المحتمل أن يكون “التغيير التاريخي” الذي حصل في هذه العلاقة من قبل الإدارة العليا لحزب المحافظين ومباركتها.

ونقلت الصحيفة عن أحد قياديي الحزب قوله “إن ذلك قد يكون مثالاً على كيف من الممكن أن تكون عليه الإنتخابات في العام 2018 أو في حال حصول إنتخابات إضافية، لذلك فأن من المهم أن تسير الأمور بشكل جيد”.

وكانت أحزاب كتلة يمين الوسط في يفله ضمن كتلة المعارضة لمدة 96 عاماً الا أن المشهد تبدل الآن، حيث إعتباراً من الأول من شهر كانون الثاني/ يناير القادم ستتولى Inger Källgren Sawela قيادة البلدية.

وكان التمثيل النيابي في مجلس بلدية يفله قد وزع بشكل مشابه للتمثيل البرلماني الذي أسفرت عنها الإنتخابات الماضية، ما خلق صعوبة في تمرير الميزانية أيضاً ، الا ان حزب سفاريا ديموكراتنا إختار أن يقدم دعمه للتحالف المعارض في شهر تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي.

وقالت Sawela، إن قيادة حزبها نصحتها بتبوء المركز وأن رئيسة الحزب آنا شينباري باترا هنأتها بالفوز، لكنها أوضحت أن ذلك لا يعني أنها ليست على وشك القيام بتجربة سياسية.

وبحسب مصادر الصحيفة، فأن حزب المحافظين يريد دراسة سلطة الأقلية بدعم من سفاريا ديموكراتنا كميزان قوى.

Related Posts